China
سياسة

الفلسطيني عمر العبد.. ابتسامة معتقَل تصفع إسرائيل

الخميس 2018.2.15 02:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 251قراءة
  • 0 تعليق
عمر العبد في المحكمة

عمر العبد في المحكمة

أغاظت الابتسامة التي ظهرت على وجه الفلسطيني عمر العبد، بعد صدور حكم باعتقاله 4 مرات مدى الحياة، وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان.

وقال ليبرمان صباح اليوم بعد محاكمة العبد: " ما من عدد أحكام بالمؤبد كافية لمعاقبة هذا الوحش الذي ما زال مبتسما".

وأصدرت المحكمة العسكرية الإسرائيلية في الضفة الغربية، اليوم، بالأغلبية، حكم السجن المؤبد 4 مرات (المؤبد الواحد 90 سنة في القانون الإسرائيلي) ودفع غرامة بقيمة مليون و800 ألف شيكل (510 ألف دولار أمريكي) على عمر العبد، وهو من سكان محافظة رام الله.

وأدانت المحكمة العبد بقتل 3 مستوطنين إسرائيليين وجرح رابع في الحادي والعشرين من يوليو/تموز 2017 في مستوطنة (حلميش) المقامة على أراضي الفلسطينيين في الضفة الغربية.

وقد أصدر أحد القضاة في رأي أقلية حكمًا بفرض عقوبة الإعدام على العبد ولكن في ظل القانون الحالي فإن الإعدام يتطلب موافقة جميع القضاة.

وأظهر شريط فيديو التقط داخل المحكمة، اطلع عليه مراسل العين الإخبارية، عمر العبد وهو يبتسم رغم إحاطته بجنود الاحتلال وصدور الحكم ضده.

وكان ليبرمان طرح مشروع قانون في الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي لفرض عقوبة الإعدام على الفلسطينيين المدانين بقتل أو محاولة قتل إسرائيليين.

ويقضي المئات من الفلسطينيين أحكاما بالسجن المؤبد في السجون الإسرائيلية.

وعادة ما تعلَق آمال هؤلاء الفلسطينيين على صفقات تبادل الأسرى مع إسرائيل لرفضها الإفراج عنهم في إطار اتفاقات سلام.



تعليقات