سياسة

انتحاري يقتل 4 عسكريين باكستانيين قرب أفغانستان

الأربعاء 2017.8.9 12:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 403قراءة
  • 0 تعليق
باكستانيون يحملون ضحية تفجير سابق (رويترز)

باكستانيون يحملون ضحية تفجير سابق (رويترز)

قال الجيش الباكستاني، الأربعاء، إن انتحاريا قتل 4 عسكريين في المنطقة الشمالية الغربية المضطربة على الحدود مع أفغانستان. 

وبدأت باكستان الشهر الماضي حملة عسكرية ضد مقاتلين تابعين لتنظيم داعش الإرهابي على امتداد الجزء الشمالي من الحدود، قائلة إن المنطقة تتحول سريعا إلى ملاذ آمن للعديد من التنظيمات الإرهابية.

وكانت دورية عسكرية تقوم بعملية بحث مساء في منطقة دير العليا بالقرب من إقليم مالاكاند التي كانت جماعة طالبان الباكستانية تسيطر على أجزاء واسعة منها قبل أن يشن الجيش حملة عسكرية في عام 2009.

وفي بيان قال الجيش: "تلقى المسؤولون العسكريون معلومات عن وجود إرهابيين في المنطقة، والجنود المستهدفون كانوا يقومون بعملية بحث عندما فجّر أحد الإرهابيين نفسه".

وقُتل ضابط و3 جنود في الهجوم الذي استدعى إدانة فورية من رئيس الوزراء الجديد شاهد خاقان عباسي.

وبحسب تصريحات مسؤول أمني -طلب عدم الكشف عن اسمه- لرويترز، فإن قوات الأمن خاضت اشتباكا مسلحا مع اثنين من المسلحين قبل أن يفجّر أحدهما نفسه.

أضاف المسؤول: "هذه المنطقة سمعتها سيئة بسبب تاريخها الطويل في النشاطات الإرهابية"، ولم يعلن أي تنظيم مسؤوليته عن الهجوم حتى الآن.

تعليقات