سياسة

الكاميرات الذكية بديلة للبوابات الإلكترونية على الأقصى

الأحد 2017.7.23 11:32 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 822قراءة
  • 0 تعليق
تشديد المراقبة بالكاميرات لتكون بديلا عن البوابات

تشديد المراقبة بالكاميرات لتكون بديلا عن البوابات

وضعت الشرطة الإسرائيلية، فجر الأحد، كاميرات ذكية في باب الإسباط في الجدار الشمالي للمسجد الأقصى، كبديل للبوابات الإلكترونية التي نظم الفلسطينيون احتجاجات حاشدة ودامية ضدها.

وقال شهود عيان لبوابة "العين" إن شاحنة كبيرة محملة بأعمدة حديدية وصلت بعد منتصف ليل السبت إلى باب الأسباط، وبدأ موظفون أعمالا سريعة اتضحت معالمها صباح اليوم. 

فقد أقاموا جسورا حديدية وضعوا عليها كاميرات ذكية يمكنها الكشف عن الأشخاص الذين يحملون آلات حادة أو سلاح من أجل إيقافهم وتفتيشهم. 

وجاءت الشرطة الإسرائيلية بهذا الحل كبديل للبوابات الإلكترونية التي رفضها الفلسطينيون فور وضعها عند بوابات المسجد الأقصى. 

وحتى صباح اليوم كانت البوابات الإلكترونية في مكانها. 


كما سيعقد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية (الكابينت) جلسة اليوم الأحد لبحث البوابات الإسرائيلية على مداخل المسجد الأقصى بعد ساعات من إعلان مسؤول إسرائيلي كبير استعداد حكومته ببدائل لهذه البوابات مع تصاعد الاحتجاجات الفلسطينية في "باب الأسباط" في القدس عليها. 

ونصبت إسرائيل البوابات الإلكترونية لتشديد إجراءات التفتيش الأحد الماضي عقب هجوم القدس الذي أودى بحياة 3 فلسطينيين واثنين من الشرطة الإسرائيلية.

وخرجت احتجاجات حاشدة الجمعة الماضية لرفض تلك البوابات، استشهد خلالها 3 فلسطينيين.


وتجددت أمس السبت الاحتجاجات في عدد من أحياء القدس، أصيب فيها 63 شخصا بحسب إحصائيات الهلال الأحمر الفلسطيني.

ووقعت المواجهات في أحياء العيساوية والطور ووادي الجوز وحارة باب حطه في البلدة القديمة.

ويصر الفلسطينيون على إزالة البوابات حيث قالت القيادات الإسلامية في القدس في بيان أرسلت نسخة منه لبوابة "العين"، مساء اليوم السبت: "نؤكد على الرفض القاطع للبوابات الإلكترونية ورفضنا محاولة الإحتلال الإسرائيلي تغيير الواقع التاريخي والديني في القدس ومقدساتها". 


ومع تصاعد الاحتجاجات الفلسطينية فقد أعلن مسؤول إسرائيلي بارز استعداد الحكومة الإسرائيلية لبحث بدائل للبوابات الإلكترونية.

وبالتزامن قالت صحيفة "الجروزاليم بوست" الإسرائيلية، السبت، إنه جار بحث بدائل للبوابات الإلكترونية أبرزها تزويد عناصر الشرطة الإسرائيلية خارج بوابات المسجد الأقصى بعصا فحص إلكترونية لفحص مصلين بشكل عشوائي ومنع إدخال الحقائب إلى المسجد.



تعليقات