سياسة

اعتقال 20 فلسطينيا بالضفة بعد مواجهات مع مستوطنين

الخميس 2017.12.7 11:03 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 367قراءة
  • 0 تعليق
قوات تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي - أرشيفية

قوات تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي - أرشيفية

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، 20 فلسطينيا من قرية قصرة في الضفة الغربية التي شهدت الأسبوع الماضي مواجهات مع المستوطنين قُتل فيها فلسطيني. 

وزعم أفيخاي أدرعي الناطق باسم جيش الاحتلال أن المعتقلين "يشتبه فيهم بالاعتداء على المواطنين الإسرائيليين، الأمر الذي نفاه أهل القرية مؤكدين أن الاعتداء كان من قبل المستوطنين".

وقال سكان من القرية إن "قوات إسرائيلية حاصرتها بعد منتصف الليل وداهمت العديد من المنازل واعتقلت 20 من سكانها".

ويوم الخميس الماضي قتل مستوطن إسرائيلي بالرصاص رجلا فلسطينيا في القرية، فيما قال الجيش الإسرائيلي عنه إنه رد على هجوم نفذه فلسطينيون بالحجارة وهو ما نفاه الفلسطينيون.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس المحتلة، في اعتراف رسمي بالمدينة المحتلة عاصمة لإسرائيل. 

جاء ذلك في خطاب ألقاه بالبيت الأبيض الأمريكي، بعد ساعة من تصريحات سابقة قال فيها إن قرار النقل قد "تأخر كثيرا" وأن رؤساء كثيرين قالوا إنهم يريدون فعل ذلك ولم يفعلوا. 

وزعم ترامب أن القدس طالما كانت عاصمة لإسرائيل، معتبرا أن الخطوة "تدعم السلام" في المنطقة. 


تعليقات