سياسة

وثيقة أمريكية تكشف تدابير ترامب لاحتواء قرار القدس

الخميس 2017.12.7 08:26 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 3841قراءة
  • 0 تعليق
دونالد ترامب خلال لقائه في القدس مع بنيامين نتنياهو (أرشيفية)

دونالد ترامب خلال لقائه في القدس مع بنيامين نتنياهو (أرشيفية)

كشفت وثيقة لوزارة الخارجية الأمريكية، الأربعاء، أن الولايات المتحدة طالبت إسرائيل بتخفيف ردها على اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل؛ لتوقعها رد فعل غاضب، وأنها تدرس التهديدات المحتملة للمنشآت والأفراد الأمريكيين.

وذكرت الوثيقة -التي تحمل تاريخ 6 ديسمبر/كانون الأول- في نقاط للمناقشة موجهة للدبلوماسيين في السفارة الأمريكية في تل أبيب لنقلها إلى المسؤولين الإسرائيليين، "في حين أني أدرك أنكم سترحبون علنا بهذه الأنباء، فإنني أطلب منكم كبح جماح ردكم الرسمي".

وأضافت الوثيقة "نتوقع أن تكون هناك مقاومة لهذه الأنباء في الشرق الأوسط وحول العالم، وما زلنا نقيم تأثير هذا القرار على المنشآت والأفراد الأمريكيين في الخارج".

وقالت وثيقة أخرى لوزارة الخارجية الأمريكية، وتحمل التاريخ نفسه، إن الوزارة شكلت قوة مهام داخلية "لتتبع التطورات في أنحاء العالم" عقب القرار الأمريكي بشأن القدس.

من جانبها، لم تعلق وزارة الخارجية الأمريكية على أي من الوثيقتين.

تعليقات