سياسة

استشهاد فتى فلسطيني برصاص الاحتلال شرق غزة

الثلاثاء 2018.10.23 11:12 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 109قراءة
  • 0 تعليق
الشاب الفلسطيني منتصر محمد إسماعيل الباز

الشاب الفلسطيني منتصر محمد إسماعيل الباز

استشهد فتى فلسطيني وأصيب 7 آخرون برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال مواجهات شرق دير البلح وسط قطاع غزة. 

وقال الدكتور أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، لـ"العين الإخبارية"، إن "الطفل منتصر محمد إسماعيل الباز (17 عاما) استشهد في مجمع الشفاء الطبي متأثرا بإصابته بعيار ناري في الرأس بعدما استهدفه الاحتلال شرق وسط قطاع غزة".

وذكر أن "7 فلسطينيين آخرين أصيبوا بجروح ونقلوا إلى مستشفيات محلية".

طفل فلسطيني مصاب - أرشيفية

وقال شهود عيان، إن عشرات الشبان تظاهروا قرب بوابة النمر شرق دير البلح، وأشعلوا إطارات سيارات، فأطلقت قوات الاحتلال النار تجاههم، ما أدى إلى وقوع إصابات.

وتشهد المنطقة تظاهرات يوم الثلاثاء من كل أسبوع ، ضمن فعاليات مسيرات العودة الممتدة على مدار الأسبوع بزخم أكبر يوم الجمعة.

ومنذ انطلاق مسيرات العودة، في 30 مارس/آذار الماضي استشهد 218 فلسطينيا، منهم 10 تحتجز قوات الاحتلال جثامينهم، و38 طفلا، و3 مسعفين وصحفيان، و5 من ذوي الإعاقة، فضلا عن إصابة نحو 22 ألفا آخرين.

تعليقات