مجتمع

بريانكا شوبرا تهاجم زواج الأطفال: اعتداء علني

الثلاثاء 2018.1.30 12:33 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 398قراءة
  • 0 تعليق
الممثلة الهندية بريانكا شوبرا - سفيرة النوايا الحسنة لدى اليونيسيف

الممثلة الهندية بريانكا شوبرا - سفيرة النوايا الحسنة لدى اليونيسيف

هاجمت الممثلة الهندية بريانكا شوبرا إجبار الأطفال على الزواج، ووصفته بأنه اعتداء واغتصاب علني، ويجب وقفه.

وقالت شوبرا، سفيرة النوايا الحسنة التابعة لليونيسيف، إنه يجب علينا أن نفهم مسؤولياتنا الاجتماعية، والتحدث مع الأطفال لمعرفة مشاكلهم، ونقلت عنها صحيفة "هندوستان تايمز" إن الأطفال غيّروها تماما خلال حديثهم معها.

وتعتقد بريانكا أنها منذ أن أصبحت ملكة جمال العالم فقد أصبحت أكثر رشدا، بطريقة كبيرة، على الرغم من كونها كانت في الـ17 من عمرها.

وانتشرت مقاطع فيديو للممثلة الهندية مع الأطفال في جميع أنحاء العالم، الأمر الذي لمس قلوب الكثيرين بهذه الأفعال.

وأضافت شوبرا، خلال حديثها مع صحيفة "هندوستان تايمز"، أن العمل الخيري جزء كبير من حياتي، بغض النظر عن مكان وجودي، وبغض النظر عن الظروف السيئة.

بريانكا شوبرا وسط الأطفال

وتابعت: "شعرت أنه يجب أن يكون لديّ موقف يمكن استخدامه لأكون قادرة على إحداث فرق ملموس في العالم"، مشيرة إلى أن علاقتها مع اليونيسيف بدأت منذ حوالي 11 عاما ولا تزال مستمرة، إضافة إلى الانضمام لكثير من المنظمات التي تدعم الأطفال.

وفي سؤال للممثلة البالغة من العمر 35 عاما عن وجود زواج الأطفال في الهند، قالت: "نعم لا يزال موجودا ولكن لا أستطيع إعطاء أسماء بعينها، إن زواج الأطفال المرتب هو اعتداء واغتصاب علني، لا يمكن السكوت عليه، وهذا الأمر يجعلني أريد دائما العودة إلى الهند لمواجهته وفعل شيء إيجابي تجاهه".

وأضافت: "الهند لن تقف عليّ وحدي فيجب التكاتف حول تصحيح القضايا التي تسيء للمجتمع الهندي، فلكل بلد قضايا خاصة به، ولكن الأهم هو إيجاد حلول لتلك القضايا، وهو ما أحاول التركيز عليه".


تعليقات