اقتصاد

362 % خسائر نصف سنوية لبنك قطر الأول

الإثنين 2018.7.30 11:02 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 610قراءة
  • 0 تعليق
البيانات النصف سنوية لبنك قطر الأول تكشف زيادة خسائره

البيانات النصف سنوية لبنك قطر الأول تكشف زيادة خسائره

كشفت البيانات نصف السنوية لبنك قطر الأول عن ارتفاع صافي خسارته بنسبة 362% خلال النصف الأول من العام الجاري 2018.

وبحسب إفصاح البنك لبورصة قطر، الإثنين، بلغ صافي خسارة البنك حتى نهاية يونيو/حزيران الماضي 353.8 مليون ريال (97 مليون دولار).

يأتي ذلك مع استمرار تأثر القطاع المصرفي في قطر، من تبعات المقاطعة العربية والخليجية للدوحة، التي تسببت بتخارج ودائع وضعف التسهيلات الائتمانية.

وقامت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر في يونيو الماضي بقطع العلاقات الدبلوماسية، وخطوط النقل مع قطر بسبب دعم الدوحة للإرهاب.

كان صافي خسائر البنك، قد بلغ خلال النصف الأول من العام الماضي 2017 نحو 76.6 مليون ريال (21 مليون دولار).

وتكشف هذه النتائج عن الأسباب وراء تخارج البنك من شركتين تركيتين خلال وقت سابق من الأسبوع الجاري.

وأمس الأحد، قال "بنك قطر الأول"، إنه قام بتنفيذ صفقتي تخارج من شركتي "إنجلش هوم" وميمويال الصحية بتركيا، لصالح مساهم الأغلبية ويدعى "تورجوت أيدين وعائلته".

وتبلغ حصة البنك القطري المتأثر بتبعات مقاطعة الرباعي العربي للدوحة، في شركة انجلش هوم، نحو 40%، بينما بلغت حصته في ميموريال الصحية، نحو 20%.

بيان البنك اليوم أشار إلى أن خسارة السهم الواحد بلغت (1.77 ريال قطري) خلال النصف الأول من العام الجاري، مقابل 0.38 ريال قطري في الفترة المقابلة من 2017.

تعليقات