اقتصاد

بورصة قطر تفتتح 2018 عند أدنى مستوياتها

الأحد 2017.12.24 02:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 693قراءة
  • 0 تعليق
بورصة قطر تواصل خسائرها في عام 2018

بورصة قطر تواصل خسائرها في عام 2018

من المتوقع أن تفتتح الأسهم القطرية عام 2018 قرب أدنى مستوياتها؛ مقارنة بأقرانها من الأسواق الناشئة منذ أوائل عام 2010، متأثرة بتدنى ربحية نتائج أعمال الشركات الكبرى، وفقا لتوقعات خبراء اقتصاد، استطلعت آراءهم وكالة "بلومبرج" الأمريكية. 

وقالت الوكالة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني إن هذا التغيير في بورصة البلاد، التي كان يجري التداول بها وفق مؤشرات مرتفعة أغلب السنوات الثلاث السابقة، جاء نتيجة المقاطعة العربية لقطر.

ووفق الوكالة الأمريكية، أصبح مؤشر بورصة قطر الأسوأ في العالم في 2017 بعد مقاطعة الدول الداعية لمكافحة الإرهاب للدوحة لدعمها الإرهاب والسعي لزعزعة استقرار المنطقة.

بورصة قطر عند أدنى مستوياتها منذ 8 أعوام

وأشارت إلى أنه في حين قلصت التقديرات خسائر الأسبوعين الماضيين مدفوعة بالتفاؤل بأن ميزانية عام 2018 سوف تدعم النمو الاقتصادي للبلاد، فإنها لا تزال منخفضة 17% في عام 2017، لتكون ثاني أكبر خسارة بين المؤشرات الرئيسية على الصعيد العالمي.

ونقلت عن آرثي تشاندراسيكاران، نائب رئيس وحدة البحوث في شركة "شعاع كابيتال" ومقرها دبي، قوله، إنه "في ظل تعنت قطر، فإن التقييمات المثيرة للاهتمام سوف تتراجع في الوقت الحالي، وبالنسبة لعام 2018، سوف يكون المستثمرون حريصين على رؤية كيف تنتهي المواجهة السياسية إذا ظل الوضع الراهن للحدث".

أما سيمون كيتشن، رئيس قطاع البحوث الاستراتيجية في بنك الاستثمار "إي إف جي هيرمس" بالقاهرة، فقال إنه "بالنسبة لكثير من المستثمرين الإقليميين، كانت قطر منطقة محرمة نوعا ما لفترة كبير من هذا العام، وقد انخفضت التقييمات كثيرا"، محذرا من مخاطر "سحب بعض الأسهم من المؤشرات القياسية على مدار العام".

تعليقات