مجتمع

الجودة في الحج.. معايير دقيقة لتحسين تجربة الحجاج

الثلاثاء 2018.8.14 02:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 194قراءة
  • 0 تعليق
معايير دقيقة لتحسين تجربة الحجاج

معايير دقيقة لتحسين تجربة الحجاج

كشف المهندس عبدالعزيز الدهمش، مدير عام الجودة وحماية العملاء بالهيئة العامة للطيران المدني السعودي، عن أن الإدارة تطبق عدة معايير دقيقة لتحسين تجربة الحجاج المسافرين منذ وصولهم إلى صالة الحج حتى التفويج إلى باصات الحملات ثم الاتجاه إلى مقر السكن مرورا بخدمات وزارة الصحة، والجوازات، وصولا إلى استلام الأمتعة وإجراءات الجمارك.

وأكد المهندس الدهمش أن "الجودة وحماية العملاء" تشرف على جودة الخدمات في رحلة الحجاج، مشيرا أن عمل مراقبي الجودة على مدار الساعة في صالة الحج خلال موسم الحجز.

وبيّن أن منفذ مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة الأكثر عددا في استقبال الحجاج، مضيفا أن الإدارة تتواصل مع الجهات ذات العلاقة في حال وجود أي ملاحظة؛ إذ يتم التعامل معها في حينه.

وتبدأ مهام العمل مع وصول الحجاج إلى مبنى صالة الحجاج والعمرة، إذ يبدأ الدور الرقابي والاشرافي على جميع الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن، والتعاون مع جميع الجهات ذات العلاقة لتذليل الصعوبات وتجاوز التحديات التي تواجه ضيوف الرحمن خلال وجودهم في صالة الحجاج.

وأفاد الدهمش بأن مراقبي الجودة يقومون بالتأكد من إجراءات الاستقبال ونظافة المرافق من دورات مياه وغيرها وبتسجيل وقت الانتظار لكل نقطة إجراءات خلال رحلة الحاج.

ويأتي الهدف من استحداث إدارة عامة للجودة وحماية العملاء تحقيقا لتوجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمير محمد بن سلمان ببذل كل ما من شأنه التيسير على ضيوف الرحمن منذ قدومهم للمملكة العربية السعودية وحرصهما على راحة ضيوف الرحمن وتحقيقا لتوجهات رؤية المملكة 2030 بالارتقاء بالخدمات المقدمة بالمملكة العربية السعودية.

واتخذت الهيئة العامة للطيران المدني تحسين تجربة المسافر كإحدى أولويات الهيئة لتقديم أفضل الخدمات والرقي بمستوى الخدمات المقدمة للمسافرين بشكل عام والارتقاء بخدمات ضيوف الرحمن بشكل خاص؛ ما يحتم على الهيئة تفعيل دورها الرقابي والإشرافي في قطاع الطيران والمطارات بشكل خاص.

تعليقات