مجتمع

الهلال الأحمر الإماراتي يوزع ٣ أطنان مكملات غذائية على مستشفيات تعز

الخميس 2018.10.18 04:40 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 476قراءة
  • 0 تعليق
المكملات الغذائية والسلال الغذائية

المكملات الغذائية والسلال الغذائية

واصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، الأربعاء، توزيع الإغاثة الغذائية والطبية للمتضررين في محافظة تعز اليمنية، بتسليم شحنة طبية تقدر بـ3 أطنان من المكملات الغذائية و500 سلة غذائية.

وقامت الهيئة بتسليم كميات من المكملات الغذائية لمستشفى المظفر والأمراض النفسية ومركز الأمومة والطفولة، ومركزي 22 مايو، و26 سبتمبر الطبية وسط مدينة تعز، وكمية أخرى لمكتب الصحة لتوزيعها على الأرياف حسب الاحتياج.


كما واصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي توزيع السلال الغذائية لسكان المناطق المتضررة من الصراع في تعز، حيث جرى توزيع 500 سلة غذائية متكاملة استهدفت الأسر المتضررة في الأحياء الشرقية للمدينة.

وقال منسق الهلال الأحمر الإماراتي بتعز إبراهيم الجبري، في تصريح خاص لـ"العين الإخبارية"، إن هذه الجهود الكبيرة التي يقدمها الهلال الأحمر الإماراتي والموجهة للأطفال في تعز لتفادي إصابتهم بسوء التغذية، وتخفيف المعاناة الإنسانية للفئات الأكثر ضررا بسبب الحرب.


وأضاف الجبري أن الهيئة تمكنت من الوصول للمناطق المهملة والفئات الأشد تضررا بالمحافظة، لافتا إلى أن هذا العون الإغاثي المتزامن مع اليوم الدولي للقضاء على الفقر هو تذكير للعالم بأن الشعب اليمني يعيش مأساة إنسانية وأزمة غذائية غير مسبوقة تسببت بها مليشيا الحوثي الانقلابية.

من جانبه أكد الدكتور عبدالرحيم السامعي لـ"العين الإخبارية" أن الدور الإنساني الكبير والمتنامي الذي يقدمه الأشقاء في الإمارات للقطاع الصحي بمحافظة تعز يسهم في مجابهة الأوبئة الخطيرة والأمراض، ويعمل على الحد من توسعها وانتشارها، خاصة التي تصيب الأطفال وكبار السن، معبرا عن شكره للدور الإنساني الكبير الذي تضطلع به دولة الإمارات تجاه معاناة الشعب اليمني عبر الهلال الأحمر الإماراتي.


وكان الهلال الأحمر الإماراتي دشن، الثلاثاء، عبر سلسلة بشرية إغاثية تعد الأطول في اليمن لإيصال 1000 سلة غذائية متكاملة لأهالي بلدات جبلية نائية، كما سلمت الهيئة شحنة من المكملات الغذائية في مدينة المخا، الموجهة لأطفال المحافظة لتفادي إصابتهم بسوء التغذية.


يذكر أن طائرة إماراتية وصلت خلال الأيام الماضية إلى مطار عدن الدولي، تقل 33 طنا من المكملات الغذائية المقدمة من دولة الإمارات، كمرحلة أولى من إجمالي 200 طن ستصل لاحقا على دفعات، والتي تأتي ضمن برنامج غذائي شامل أطلقته الهيئة لتخفيف معاناة الأشقاء في اليمن، جراء الظروف الإنسانية الصعبة التي تسببت بها الحرب في اليمن، وضمن خطة دعم إغاثية تقدمها دولة الإمارات عن طريق الهلال الأحمر في محافظة تعز.


ويعتبر اليوم الدولي للقضاء على الفقر المدقع 17 أكتوبر/تشرين الأاول من كل عام مناسبة سنوية منذ 1987، وهي مناسبة لتجميع أشخاص يقاومون الفقر وآخرين يكافحون إلى جانبهم، في صورة تعبر عن رفضهم البؤس والفقر.

تعليقات