رياضة

تقرير.. مارسيال يواصل هوايته أمام الكبار وسانشير يعود للتسجيل

السبت 2019.1.26 03:17 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 130قراءة
  • 0 تعليق
أنتوني مارسيال

أنتوني مارسيال

خلف تأهل مانشستر يونايتد لدور الـ16 من كأس الاتحاد الإنجليزي (كأس الإمارات) على حساب أرسنال عدة مشاهد وأرقام مميزة، جاء في مقدمتها استمرار النرويجي أولى جونار سولسكاير المدير الفني المؤقت للشياطين الحمر في تحقيق الانتصارات مع الفريق للمباراة الثامنة تواليا بمختلف المسابقات.

عودة سانشير للتسجيل بعد 3 أشهر

وعاد التشيلي أليكسيس سانشيز مهاجم يونايتد للتسجيل بعد صيام تهديفي استمر لمدة 3 أشهر، منذ هدفه في شباك نيوكاسل يونايتد، خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، في الدوري الإنجليزي.

وافتتح سانشيز التسجيل في المباراة بالدقيقة الـ31 بعد فاصل مهاري مميز راوغ خلاله الحارس التشيكي بيتر تشيك، لكنه رفض الاحتفال بسبب أنه لعب سابقا بين صفوف "المدفعجية"

وكان سانشيز أبدى رغبته في الرحيل عن "الشياطين الحمر" خلال فترة وجود المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، قبل أن يتراجع هذا القرار بعد تولي سولسكاير القيادة الفنية للفريق.

تألق لوكاكو

نجح القاطرة البلجيكية روميلو لوكاكو في صناعة الهدفين الأول والثاني ليونايتد خلال 149 ثانية، ليحتفل مع الجماهير بطريقة مميزة للغاية.

وقدم اللاعب البلجيكي مستوى مميزا للغاية طوال أحداث المباراة، وهدد مرمى الخصم في أكثر من مناسبة، وصنع فرصا خطيرة من خلال تحركاته المميزة في عمق وأطراف الملعب، وهو ما أسهم في فتح المساحات لجيسي لينجارد وأليكسيس سانشيز خاصة في الشوط الأول.

مارسيال يواصل هوايته أمام الكبار

وتمكن الفرنسي أنتوني مارسيال من مواصلة هوايته في تسجيل الأهداف أمام الفرق الكبرى خلال هذا الموسم، وذلك بعدما سجل الهدف الثالث في شباك أرسنال بعد نزوله للمباراة بدقائق قليلة.

ونجح مارسيال صاحب الـ22 عاما في تسجيل هدفين أمام تشيلسي وهدف أمام أرسنال وآخر أمام مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ورفع مارسيال رصيده هذا الموسم إلى 10 أهداف مع يونايتد في مختلف المسابقات، خلال 25 مباراة.


مسعود أوزيل يعود للمشاركة بعد غياب

عاد الألماني مسعود أوزيل صانع ألعاب أرسنال للمشاركة مع "الجانرز" لأول مرة منذ 6 مباريات، وقدم مستوى مميزا، لكنه لم ينجح في مساعدة فريقه لتخطي عقبة "الشياطين الحمر".

وتشير بعض التقارير الصحفية الإنجليزية إلى أن أوزيل اقترب من الرحيل عن أرسنال بسبب قلة مشاركته تحت قيادة الإسباني أوناي إيمري المدير الفني للفريق.

استمرار تألق يونايتد أمام الكبار

نجح سولسكاير في إعادة روح الانتصارات ليونايتد أمام الفرق الكبرى، حيث نجح المدرب النرويجي في تحقيق الفوز على توتنهام بهدف دون رد بالجولة الـ23 من البريمييرليج، ثم أرسنال في الكأس، وذلك خلال أسبوع تقريبا.

وافتقد يونايتد الروح القتالية مع مورينيو خلال هذا الموسم، حيث واجه الفرق الخمسة الكبرى بالبريمييرليج، ولم يتمكن من تحقيق أي فوز، بواقع 3 خسائر أمام توتنهام ومانشستر سيتي وليفربول، وتعادلين مع تشيلسي وأرسنال.

تعليقات