اقتصاد

الروبوتات قادمة.. 800 مليون عامل مهددون بالتشرد

الأربعاء 2017.11.29 03:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 420قراءة
  • 0 تعليق
الروبوتات تهدد العمالة البشرية في المستبقل

الروبوتات تهدد العمالة البشرية في المستبقل

ربما يفقد قرابة 800 مليون عامل في جميع أنحاء العالم وظائفهم لصالح الروبوتات والأتمتة (التشغيل التلقائي) بحلول عام 2030، أي ما يعادل أكثر من خمس القوى العاملة العالمية في الوقت الراهن. 

يأتي هذا وفقا لدراسة حديثة، تغطي 46 دولة وأكثر من 800 مهنة، أجراها "معهد ماكينزي العالمي"، الذراع البحثية لشركة "ماكينزي وشركاه" الرائدة في مجال استشارات الأعمال، والدراسات الأكاديمية المتميزة والحلول الاستشارية للشركات والحكومات، حسب وكالة "بلومبرج" الأمريكية.


وقالت الشركة الاستشارية، الأربعاء، إن كلا من الدول المتقدمة والناشئة ستتأثر، إلا أن مشغلي الماكينات والعاملين في مجال الوجبات السريعة، وموظفي مكاتب الدعم من بين أكثر المتضررين إذا ما انتشرت الأتمتة بسرعة في مكان العمل.

وحتى لو كان صعود الروبوتات أقل سرعة، فإن نحو 400 مليون عامل سيجدون أنفسهم مشردين بسبب الأتمتة، وسيحتاجون إلى إيجاد وظائف جديدة على مدى السنوات الـ13 المقبلة، وفقا لدراسة "معهد ماكينزي العالمي".

غير أن الخبر السار لهؤلاء المشردين، هو أنه سيكون هناك فرص عمل لهم للانتقال إليها، على الرغم من أنهم في كثير من الحالات سيكون عليهم تعلم مهارات جديدة للقيام بهذا العمل، وهذه الوظائف ستشمل مقدمي الرعاية الصحية للسكان المسنين وأخصائي التكنولوجيا وحتى البستانيين.

من جانبه، قال مايكل شوي، وهو شريك في المعهد، يقيم في سان فرانسيسكو في مقابلة مع "بلومبرج": "سنضطر إلى التغيير والتعرف على كيفية القيام بأشياء جديدة على مر الزمن".


تعليقات