رياضة

رينز يثأر من سترومان خلال نزاله أمام كاليستو

السبت 2017.5.13 12:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 973قراءة
  • 0 تعليق
رومان رينز يعتدي برون سترومان

رومان رينز يضرب برون سترومان بكرسي حديدي

في مفاجأة غير متوقعة بعرض "رو" الماضي، الذي أقيم في العاصمة الإنجليزية لندن، قاطع رومان رينز نزال كاليستو وبرون سترومان، واعتدى على الأخير ردا على هزيمة سترومان له في نزالهما بعرض "بايباك" الماضي الذي أقيم أول مايو واعتدائه عليه بشكل غير مسبوق، حيث أعلن كيرت أنجل مدير عام عرض "رو" بعد أسبوع من النزال عن تطورات الحالة الصحية لرينز وقال إن أضلعه تعرضت للإصابة مرة أخرى، كما أنه تعرض لإصابات داخلية، وتم تمزيق الجبيرة المحيطة بضلوعه. 

وقد اكتسب نزال برون سترومان وكاليستو أهمية كبيرة لأن سترومان اعتدى قبل عدة أسابيع على منافسه في كواليس عرض "رو" وألقاه في صندوق قمامة، ورد كاليستو الاعتداء بعد أسبوع بهزيمة سترومان في نزال "صندوق القمامة"، لكن الأخير اعتدى عليه بعد النزال مما أدى إلى نقل كاليستو للمستشفى لتلقي العلاج.

أنجل يعلن تطورات حالة رينز.. وبراي ويت يقاطعه

وفي عرض "رو" الأخير الذي أداره دين أمبروز بطل الإنتركونتيننتال نيابة عن كيرت أنجل، دخل سترومان العرض وهو يضع يده في دعامة مربوطة في عنقه، وأخبر أمبروز بأنه عندما تشفى يده سوف يكتب نهاية رومان رينز، وعندما ينتهي منه فإنه يريد القضاء على بروك ليسنر.

ودخل كاليستو ساحة العرض وطلب من أمبروز نزالا في نفس الليلة أمام سترومان فوافق أمبروز، وأقيم النزال فوجه سترومان ركلة قوية إلى كاليستو أسقطته أرضا، ثم حجزه في ركن الحلبة وواصل ركله عدة مرات ثم ضغط برجله على عنقه.

وفجأة انطلقت الموسيقى لتعلن دخول رومان رينز الذي صعد على الحلبة وركل سترومان في بطنه، ثم وجه إليه ضربة "سوبرمان" التي اشتهر بها رينز 3 مرات فسقط سترومان على أرض الحلبة وخرج منها، وتبعه رينز وحاول توجيه ضربة إليه لكن سترومان باغته بركلة قوية أسقطته على أرض الساحة، وجرى سترومان ليصدم رينز فتحرك الأخير بسرعة فاصطدم سترومان بركن الحلبة من الخارج.

واستغل رينز الفرصة ووجه ضربات قوية إلى سترومان ثم لف يده المصابة حول ركن الحلبة وضربها بقوة 3 مرات، وأمسك رينز بنفس اليد ثم رفعها لأعلى وهوى بها لتصطدم بأرض الحلبة من الخارج، فتألم سترومان، وأحضر رينز كرسيا حديديا ضرب به سترومان 3 مرات ففر الأخير وسط الجمهور وهو يمسك بذراعه المصابة متألما بشدة، ثم خرج من الساحة بينما صعد رينز على الحلبة ورفع الكرسي الحديدي أمام الجمهور.


تعليقات