منوعات

صحيفة بريطانية: ميجان ماركل تتكيف مع التقاليد الملكية بوتيرة بطيئة

الثلاثاء 2019.1.1 02:10 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 174قراءة
  • 0 تعليق
ميجان ماركل - صورة أرشيفية

ميجان ماركل - صورة أرشيفية

شهد غياب وعدم مشاركة دوقة ساكس ميجان ماركل عن التقاليد الاحتفالية الملكية بأعياد الميلاد، وتحديدا يوم اصطياد الطيور، باهتمام واسع من الصحافة البريطانية، خاصة مع مشاركة دوقة كامبريدج كيت ميدلتون والتي ظهرت متحمسة للصيد في هذا التقليد الملكي الخاص بالاحتفال بالبوكسينج داي، وهو تقليد نشأ في المملكة المتحدة ويُحتفل به في عدد من البلدان التي شكلت في السابق جزءا من الإمبراطورية البريطانية.


وكانت كيت ميدلتون البالغة من العمر 37 عاما، اشترت بندقية من طراز "20-bore" والمخصّصة لصيد الطيور ومنافسات الرماية، وهي النشاطات المفضلة لديها، كما اعتادت دائما مشاركة أفراد العائلة المالكة في الصيد بمختلف أنواعه سواء صيد السمك أو الطيور.


وتُواجه كيت في كل عام بعض الاعتراضات من قبل الجمعيات الخاصة بالرفق بالحيوان وغيرها من الجمعيات البيئية الأخرى، بسبب ظهورها في الصور ممسكة بالطيور التي تم اصطيادها.

وعن الغياب الملحوظ لدوق ودوقة ساكس عن الصور الملكية الخاصة باحتفالات البوكسينج داي وتفضليهما الذهاب في عطلة منفردة، أشارت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إلى أن ميجان التي شاركت العائلة الغداء غادرت قبل مراسم الصيد، ولم ترغب في رؤية الطيور التي يتم اصطيادها، ويبدو أنها تتكيف مع تقاليد العائلة بوتيرة بطيئة للغاية، حسب الصحيفة.

يذكر أن مراسم وتقاليد الصيد الخاصة بالعائلة المالكة البريطانية يشارك فيها جميع أفراد العائلة، وتتم في اليوم التالي لاحتفالات أعياد الميلاد، وحضرت الملكة إليزابيث الثانية وزوجها في طقوس الصيد الملكية، ولكنهما اكتفيا بالمشاهدة من خلال سيارة الرينج روفر الخاصة.



تعليقات