اقتصاد

الروبل الروسي مستقر في آخر أيام التداول لعام 2018

السبت 2018.12.29 07:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 244قراءة
  • 0 تعليق
الروبل الروسي

الروبل الروسي

بدأ الروبل الروسي تعاملات السبت، على انخفاض طفيف مقابل الدولار الأمريكي في تعاملات محدودة بآخر جلسة تداول للعملة الروسية هذا العام، ليظل قرب أدنى مستوياته في أكثر من 3 أشهر في ظل ضعف أسعار النفط. 

وبحلول الساعة 07:25 بتوقيت جرينتش، كان الروبل منخفضا 0.1% مقابل الدولار عند 69.50 روبل، بينما استقر مقابل اليورو عند 79.50 روبل.

وهبطت أسعار خام القياس العالمي مزيج برنت في ديسمبر/كانون الأول، مسجلة أدنى مستوياتها في أكثر من عام بفعل مخاوف بشأن تخمة المعروض.

وقاد هذا العملة الروسية إلى تسجيل أدنى مستوياتها منذ منتصف سبتمبر/أيلول.

وفي أكتوبر/تشرين الأول الماضي، كشفت نتائج استطلاع للرأي عن أن أكثر من نصف الروس يحتفظون بمدخراتهم بالعملة الروسية، في دليل على ثقتهم بالاقتصاد الروسي الذي نجح في تجاوز الأزمات والعقوبات.

وأكدت نتائج الاستطلاع أن نحو 66% من الروس الذين شملهم البحث يحتفظون بمدخراتهم بالروبل الروسي، فيما يحتفظ 5% بمدخراتهم بالدولار، و3% باليورو، و1% يفضلون عملات أخرى.

وخلص تقرير لـ"دويتشه بنك" أكبر المصارف الألمانية إلى أن الروبل الروسي مقيّم بأقل من قيمته الحقيقية بنحو 15%، متوقعا أن يعزز الروبل مواقعه ليصل إلى 60 روبلا للدولار.

وبلغ سعر صرف العملة الروسية مستوى 65 روبلا للدولار، و75 روبلا لليورو، وفقا لبيانات بورصة موسكو، في أعلى مؤشر له منذ مطلع أغسطس/آب الماضي.

وعكست نتائج الاستطلاع أن 56% من الروس لا يكترثون لتقلبات سعر صرف الروبل، كما أنهم لا يتابعون الأخبار المرتبطة بسوق العملات.

تعليقات