سياسة

المليشيا تهرب من هزائم صنعاء باختطاف المدنيين

الأحد 2017.12.3 08:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 534قراءة
  • 0 تعليق
قوات يمنية تحمي المواطنين في شوارع صنعاء

قوات يمنية تحمي المواطنين في شوارع صنعاء

في تخبط واضح لمليشيا الحوثي في اليمن خلال انتفاضة صنعاء ضد الأذرع الإيرانية باليمن، لجأ الانقلابيون إلى خطف مدنيين يمنيين وذلك بشكل واسع. 

وقالت مصادر خاصة لمراسل "بوابة العين" الاخبارية إن مليشيا الحوثي اختطفت عدداً كبيراً من الشباب في شوارع العاصمة صنعاء؛ بحجة تمردهم واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

وأضافت المصادر أن المليشيات اختطفت عدداً من الشباب في الستين الجنوبي، بسبب تمزيقهم لشعارات الحوثي. 


وقال مصدر محلي آخر إن مليشيات الحوثي اختطفت عدداً من الشباب في مديرية آزال بعد الاعتداء عليهم بالضرب صباح اليوم في منطقة نقم.

كما فرضت قناصة المليشيا حصاراً على الشوارع التي تقع تحت مرمى نيرانها وتقتل كل من يمر فيها.


وتستمر الاشتباكات في مديرية السبعين بمنطقة بيت معياد وشارع 16، كما توقفت حركة السير في خط شارع تعز وخولان وحي الأمن السياسي، وسط صنعاء، وسط انتشار كثيف لمسلحي الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق على عبدالله صالح.

وقال مراسل "بوابة العين" إن مواطناً قُتل، ظهر الأحد، أثناء خروجه بسيارته لشراء بعض احتياجاته المعيشية وباستهدافه من إحدى قناصات الحوثي من أعلى أحد المباني، مما أدى إلى اصطدام سيارته بأحد المحلات التجارية ولم يستطع أحد إسعافه أو الاقتراب من المكان.


من جانب آخر، قالت القيادية في حزب المؤتمر الشعبي العام فائقة السيد باعلوي‏ إن البيان الذي وزع باسم المؤتمر الشعبي العام مزور ولا يمثل المؤتمر.



وأوضحت أنه "تم اختطاف إدارة التحرير والضغط عليهم بتسليم الرقم السري للوحة التحكم الخاصة بموقع الحزب ومن ثم تم نشر بيان باسم المؤتمر، وهو بيان غير صحيح".

وأكدت السيد أن الانتفاضة مستمرة، داعية أنصار المؤتمر وكل الشرفاء إلى عدم تصديق أية إشاعات وأكاذيب ضد جبهة الانتفاضة.


تعليقات