سياسة

الوفد الحكومي بمشاورات السويد: لا يمكن التعامل مع صنعاء كدولة مستقلة

الأحد 2018.12.9 01:12 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 168مشاهدة
  • 0 تعليق
رنا غانم عضو وفد اليمن الحكومي في مشاورات السويد

دخلت مشاورات السلام بين الحكومة اليمنية الشرعية والانقلابيين الحوثيين، السبت، يومها الثالث، وسط إصرار الشرعية على التوصل إلى السلام وتعنُّت المليشيا المدعومة من إيران.

وطرحت على طاولة التفاوض في خامس محطة للمحاولات الرامية لإنهاء الانقلاب المستمر منذ أكثر من 4 سنوات، عقب الاتفاق، الجمعة، مناقشة 6 نقاط رئيسية شكلت ملامح اليوم الثاني للمشاورات الذي انسحبت ساعاته دون إحراز أي تقدم يُذكر في أي من النقاط الست.  

وتشمل النقاط التي طرحها المبعوث الأممي لليمن مارتن جريفيث، الجمعة، إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين والمختفين قسريا، وضمان تدفق المساعدات الإنسانية، والوضع في الحديدة (غربي اليمن) وتسليم الميناء، وفك الحصار الخانق الذي تفرضه مليشيا الحوثي على كل المنافذ الرئيسية لمدينة تعز، ومطار صنعاء، والشأن الاقتصادي.