اقتصاد

"السعودية" تخالف تراجعات البورصات الخليجية فى أسبوع

الجمعة 2017.12.8 01:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 465قراءة
  • 0 تعليق
بورصات عربية

بورصات عربية

تراجعت مؤشرات أسواق المال الخليجية في المحصلة النهائية لتعاملات الأسبوع الأول من شهر ديسمبر، فيما خالف سوق المال السعودى الاتجاه ليغلق في المنطقة الخضراء، حيث ارتفع المؤشر العام للسوق - تاسي، 1.16% إلى مستوى 7085.5 نقطة، ليرتفع للأسبوع الثاني على التوالي. وارتفعت القيمة السوقية لـ"تاسي" بنحو 14.38 مليار ريال لتصل إلى 1.67 تريليون ريال بنهاية تعاملات الخميس، بارتفاع 0.87% مقارنة بالأسبوع السابق. وارتفع 16 قطاعا خلال الأسبوع تصدرها قطاع الإعلام بنسبة 10.4% تلاه تطوير العقارات بنسبة 8.4%. وهبطت 4 قطاعات تصدرها إنتاج الأغذية بنسبة 1.3%، تلاه تجزئة الأغذية بنسبة 0.5%.

أنهى مؤشر سوق أبوظبي التعاملات الأسبوعية على تراجع بالتزامن مع تعرض الأسهم القيادية لضغوط بيعية. وانخفض المؤشر العام 0.14% إلى 4276.93 نقطة، وتصدر التراجعات اطاع البنوك 0.2%، مع هبوط سهم أبوظبي التجاري والاتحاد الوطني 4.6%، و1.3% على التوالي. وانخفض قطاع الطاقة 1.8%، مع انخفاض سهم دانة غاز 1.43%، بالتزامن مع حصول الشركة على موافقة للمثول أمام المحكمة الإنجليزية في قضية الصكوك.

وهبط المؤشر العام لسوق دبي التراجع خلال التعاملات الأسبوعية 0.75%، ليسجل 3393.46 نقطة، بعد التداول على 416.88 مليون سهم، بقيمة 890.53 مليون درهم. وتأثر السوق بهبوط الأسهم القيادية وفي صدارتها دبي للاستثمار 5.3% إلى 2.33 درهم، إضافة إلى تراجع داماك 3.7%. وانخفض سهم أرابتك 2.04% بالغا مستوى 2.39 درهم، ودبي الإسلامي 0.5% ليصل إلى 6 دراهم.

خسر المؤشر العام لسوق مسقط 0.85%، بإقفاله عند مستوى 5066.09 نقطة خلال تعاملاته الأسبوعية، واقتصر الأسبوع على جلستين فقط، حيث عطلت بورصة مسقط للأوراق المالية أعمالها، من الأحد 3 ديسمبر وحتى الثلاثاء 5 ديسمبر الجاري، بمناسبة العيد الوطني الـ 47، وذكرى المولد النبوي الشريف. وتأثر أداء السوق بهبوط القطاعات الرئيسية مجتمعة، بقيادة القطاع المالي الذى تراجع 0.71%، كما انخفض الخدمات 0.68%، وتراجع كذلك مؤشر الصناعة 0.26%.

وتراجعت المؤشرات الكويتية جماعياً خلال أسبوع، حيث هبط السعري 0.15% إلى النقطة 6186.94، كما تراجع المؤشر الوزني 1.24% عند مستوى 393.84 نقطة، وانخفض كويت 15 بنحو 1.5% إلى 894.99 نقطة. وتم التداول على 341.46 مليون سهم، بسيولة 62.89 مليون دينار.

هبط المؤشر العام لسوق البحرين المالية مدفوعا بهبوط أسهم قيادية في السوق، مسجلاً بذلك أدنى مستوى منذ يناير الماضى. وهبط المؤشر العام للسوق 1.27%، ليصل إلى 1267.39 نقطة، وارتفع حجم التداولات ليسجل 15.11 مليون سهم، مقابل 14.1 مليون سهم في الأسبوع السابق، بسيولة قيمتها 3.78 مليون دينار، مقابل 3.2 مليون دينار. وتأثر السوق بانخفاض قطاع الاستثمار 2.78% مع هبوط سهم جي إف إتش 6.5%، وانوفست بنسبة 9.4%. كما خسر قطاع الصناعة 1.59%، مع تراجع المنيوم البحرين "ألبـا" 1.63%.

أنهت مؤشرات البورصة المصرية تعاملاتها الأسبوعية باللون الأحمر، حيث تراجع المؤشر الرئيسى "إيجي إكس 30" للسوق 1.97% ليغلق عند مستوى 14294.73 نقطة، كما خسر مؤشر "إيجي إكس 70" للأسهم الصغيرة والمتوسطة 3.51% وهى أعلى وتيرة تراجع في 7 أسابيع ليغلق عند مستوى 767.55 نقطة، كما هبط المؤشر "إيجي إكس 100" الأوسع نطاقا 2.23% عند مستوى 1810.81 نقطة. وخسر أس المال السوقى 25.4 مليار جنيه ليغلق عند 788.7 مليار جنيه، مقابل 814.1 مليار جنيه بإغلاق الأسبوع السابق.


تعليقات