مجتمع و صحة

الصحة السعودية: لا حالات وبائية بين الحجاج حتى مساء الأربعاء

الأربعاء 2017.8.30 11:43 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 319قراءة
  • 0 تعليق
لا حالات وبائية بين الحجاج

لا حالات وبائية بين الحجاج

أكد وزير الصحة السعودي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة أن الحالة الصحية للحجاج جيدة ولا توجد بينهم حالات وبائية أو محجرية حتى الآن (مساء الاربعاء).

وأضاف أن "الصحة" تركز في مقدمة أولوياتها على النواحي الوقائية للحجاج، حيث تتابع المستجدات والمتغيرات التي تطرأ على الوضع الصحي عالمياً بالتعاون والتنسيق مع منظمة الصحة العالمية والهيئات الصحية الدولية.

وبيّن أن وزارة الصحة اتخذت مجمل الإجراءات، حيث قامت منذ وقت مبكر باتخاذ إجراءات وقائية واحترازية، للحفاظ على صحة وسلامة ضيوف الرحمن, مضيفاً أن المستشفيات والمراكز الصحية جاهزة لتقديم خدماتها للحجاج سواء في المشاعر المقدسة أو في مكة المكرمة.

وقال الدكتور الربيعة: "بحمد الله سبحانه وتعالى إلى الآن لم يتم اكتشاف أي حالة وبائية تدعو للقلق، وكل الحالات التي يتم التعامل معها هي حالات بسيطة وعادية".

وفي ذات السياق، أوضحت الصحة أن مستشفياتها في مكة المكرمة والمدينة المنورة واصلت تقديم الخدمات التخصصية النوعية لضيوف الرحمن، خلال موسم الحج هذا العام، حيث تم إجراء عدد 380 قسطرة قلبية وعدد 21 عملية قلب مفتوح، وذلك منذ بداية شهر ذي القعدة وحتى السادس من ذي الحجة، وأضافت أنه تم أيضاً إجراء عدد (1405) غسيل دم (كلوي) وعدد (80) منظارا وكذلك إجراء عدد (482) عملية جراحية، وذلك خلال نفس الفترة.

وأشارت إلى أن إجمالي عدد الزيارات لأقسام الطوارئ بمستشفيات مكة المكرمة والمدينة المنورة من الحجاج بلغ 19775 زيارة, وبلغ عدد المراجعين للعيادات 29338، وعدد المراجعين للمراكز بلغ 197641 مراجعاً، فيما بلغ عدد حالات الدخول 2093 حالة, فيما سجلت 32 حالة للإجهاد الحراري, وحالة واحدة لضربات الشمس.

يذكر أن وزارة الصحة وكعادتها في كل موسم حج تنفذ برنامج (إنقاذ حياة) الذي يتضمن تقديم خدمات صحية متخصصة مجانية تشمل عمليات القلب المفتوح، القسطرة القلبية، الغسيل الكلوي بنوعيه البريتوني والدموي، المناظير الهضمية، بالإضافة إلى عمليات الولادة وغيرها من الخدمات المتخصصة التي يحتاجها المرضى الحجاج.

كما تعمل الوزارة على تفعيل خدمات الطب الميداني والطوارئ في الحج، حيث جهزت أسطولاً يضم 100 سيارة إسعاف صغيرة، تعمل كوحدات عناية مركزة متحركة، للتعامل مع الحالات الإسعافية الطارئة في الميدان، بالإضافة إلى 80 سيارة إسعاف كبيرة عالية التجهيز، وتقوم الصحة بتسخير جميع الإمكانيات البشرية لخدمة الحجاج، حيث يتم تكليف ما يقارب 29000 ممارس صحي في برنامج القوى العاملة من مختلف الفئات الطبية والفنية والإدارية في موسم الحج.


تعليقات