سياسة

"الوزراء السعودي" يضع اللمسات الأخيرة على استقبال ضيوف الرحمن

الأربعاء 2017.8.23 01:50 صباحا بتوقيت ابوظبي
  • 431قراءة
  • 0 تعليق
نائب العاهل السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز

نائب العاهل السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز

ناقش مجلس الوزراء السعودي في جلسته المنعقدة، الثلاثاء، برئاسة نائب العاهل السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز في قصر السلام بجدة، استعدادت المملكة لاستضافة حجاج بيت الله الحرام.

 واطلع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان على آخر الاستعدادات والخدمات التي تقدمها مختلف القطاعات الحكومية والأهلية في السعودية لخدمة حجاج بيت الله الحرام عبر مختلف المنافذ البرية والبحرية والجوية منذ قدومهم وحتى مغادرتهم بعد أداء مناسك الحج، مؤكداً الحرص الدائم للمملكة العربية السعودية على توفير كل أسباب الراحة لحجاج بيت الله الحرام.


وأشاد مجلس الوزراء السعودي بقرار العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بالموافقة على دخول الحجاج القطريين إلى المملكة عبر منفذ سلوى الحدودي، لأداء مناسك الحج والسماح لجميع المواطنين قطريي الجنسية الذين يرغبون بالدخول لأداء مناسك الحج دون التصاريح الإلكترونية، بناء على وساطة الشيخ عبدالله بن علي بن عبدالله بن جاسم آل ثاني.

وناقش المجلس جهود المملكة في تطويق ومحاربة الإرهاب في المنطقة من خلال استعراض ثمار اللقاءات التي تمت في الفترة الماضية بين نائب العاهل السعودي وعدد من المسؤولين الأمريكيين في عدة ملفات متعلقة بالجماعات الإرهابية في المنطقة والدول الداعمة لها.


وفوض مجلس الوزراء المعنيين بالتباحث مع الجانب الصيني في عدة ملفات، منها إنشاء الصندوق الاستثماري السعودي الصيني المشترك، واتفاقية للتعاون القضائي بين السعودية والصين، ومذكرة تفاهم للتعاون في المجال الإعلامي بين وزارة الثقافة والإعلام في البلدين.

تعليقات