فن

للمرة الثانية.. مدينة سعودية بالكامل في استديوهات أبوظبي

الإثنين 2018.6.4 11:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 183قراءة
  • 0 تعليق
خلف كواليس فيلم "وجوه محرمة"

خلف كواليس فيلم "وجوه محرمة"

نجاح كبير حققه التعاون السعودي الإماراتي في المجال الفني خلال فترة قصيرة لا سيما في بناء مدينة سعودية بالكامل في فترة السبعينيات داخل استديوهات أبوظبي لتصوير عملين؛ الأول هو "العاصوف" الذي يعرض خلال شهر رمضان، والثاني فيلم "وجوه محرمة" الذي يُجرى تصويره حاليا للتأكيد على العلاقة التاريخية الممتدة بين البلدين، التي تشهد حاليا رواجا كبيرا على كل المستويات.

ويبدو أن نجاح رواية "وجوه محرمة" للكاتب السعودي خالد الراجح، خصوصا بعد تقديمها في مسلسل تلفزيوني حقق نجاحاً جماهيرياً في الخليج منذ 3 سنوات ولعب بطولته محمد المنصور وأغادير سعيد وتركي اليوسف وأحمد شعيب وآخرون، أغرى القائمون على العمل لإعادة تقديمها مرة أخرى، وتضطلع مدينة أبوظبي للإعلام twofour 54 بإنتاج فيلم عن نفس الرواية تتصدى لبطولته وإخراجه النجمة ميساء مغربي في أولى تجاربها الإخراجية. 


أحداث الرواية تناولت فترة السبعينيات في السعودية، والتغيرات التي وقعت عليها منذ هذه الفترة إلى فترة التسعينيات، وتدور هذه التغيرات حول النهضة العمرانية، والنهضة الفكرية، بالتوازي مع تغير ونهضة عائلة سعودية، وركزت قصة المسلسل على تغير اهتمامات الشباب السعودي خلال هذه الفترة، وهو ما يتوقع أن يظهر في الفيلم.

وتم بناء ديكور مدينة سعودية بالكامل في أبوظبي تمثل الحقبة الزمنية من عام 79و86 و2000 إلى عام 2018، صممه ناصر جليلي، كما تمت الاستعانة بالمصممة السعودية جميلة الشمري لتصميم الأزياء، ومصحح اللهجة السعودي الشهير راشد المقرن، ولوحات للفنانة التشكيلية السعودية حنان الفيصل.


يلعب بطولة الفيلم خالد سامي، وماجد مطرب الذي سبق وتعاونت ميساء مغربي معه في عدة أعمال فنية، منها "هوامير الصحراء"، و"غلطة نوف"، وعبدالعزيز سكيرين، وريماس منصور، وزارا البلوشي، والنجمة سناء بكر يونس، كما تشارك المطربة السعودية توحة كضيفة شرف بالفيلم.

ويعد فيلم "وجوه محرمة" ثاني عمل سينمائي بعد فيلم "نجد" يتم تنفيذه بعد قرار افتتاح دور السينما في المملكة وإصدار التراخيص لفتح دور للعرض السينمائي، ما يسبب خلق روح جديدة ستسهم في حركة ونشاط السينما في السعودية.

تعليقات