فن

وفاة الروائي الأمريكي وليام جولدمان عن 87 عاما

السبت 2018.11.17 02:57 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 84قراءة
  • 0 تعليق
الروائي الأمريكي وليام جولدمان

الروائي الأمريكي وليام جولدمان

توفي الروائي الأمريكي وليام جولدمان الحائز على جائزتين أوسكار عن عمر ناهز 87 عاماً، حسبما أعلنت عائلته، الجمعة.

وكان جولدمان بجانب كتابته للروايات، كاتباً للسيناريو ومن أشهر كتاباته "آل ذي بريزيدنتس من" و"ماراثون مان".

ولد جولدمان في هايلاند بارك في ولاية إيلينوي الأمريكية، وبدأ عمله روائياً ونشر أول عمل له في سن السادسة والعشرين بعنوان "ذي تمبل أوف جولد" الذي نال استحسان النقاد.

لكنه عرف النجاح العالمي بفضل كتابة السيناريو في سلسلة ملفتة من الإنتاجات الهوليوودية.

وشكل فيلم "بوتش كاسيدي أند ذي كيد" 1969 مع بول نيومان وروبرت ريدفورد جوازه إلى الشهرة، وقد سمح له بالفوز بأول جائزة أوسكار لأفضل سيناريو.

ووضع كذلك سيناريو "آل ذي بريزيدنتس من" 1976 الذي نال عنه جائزة أوسكار ثانية، ثم "ماراثون مان" 1976 و"أيه بريدج تو فار" 1977 و"برينسيس برايد" 1987 و"ميزيري" 1990.

وخلال مسيرته المهنية التي امتدت على خمسة عقود كان جولدمان يشدد على أنه روائي ولا يرى نفسه جزءاً من أوساط هوليوود رغم نجاحه الكبير.

وقال لصحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عام 1979 "أنا لست كاتب سيناريو. أنا روائي يكتب سيناريوهات".

تعليقات