فن

للمرة الثانية.. سناب شات تخسر ٨٠٠ مليون دولار بعد انتقادات ريهانا

الإثنين 2018.3.19 05:07 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 638قراءة
  • 0 تعليق
هجوم ريهانا على سناب شات يكبدها الخسائر

ريهانا تهاجم سناب شات وتكبدها الخسائر

تكبّدت شركة "سناب شات" للتواصل الاجتماعي، خسائر مالية تقدر بـ٨٠٠ مليون دولار بسبب الهجوم اللاذع الذي شنته نجمة الغناء الأمريكية "ريهانا" على الشركة عقب إعلان تجاري عنها وعن خطيبها السابق المغني كريس براون.

وذكرت صحيفة "إندبندنت" البريطانية أن الشركة طرحت إعلانا يسخر من حادثة هجوم كريس براون على ريهانا بالضرب عام ٢٠٠٩ داخل لعبة على المحمول باسم "هل تفضل؟"، وفيه سؤال "هل تفضل صفع ريهانا أو لكم براون؟". 

إعلان سناب شات
واتهمت ريهانا الشركة بتعمد ازدراء ضحايا العنف المنزلي وشنت هجوما حادا في بيان مطول على حسابها في أنستقرام كتبت فيه: "عار عليكم.. لقد خذلتمونا!".

وأضافت: "إنكم تعرفون الآن أنكم لم تعودوا تطبيقي المفضل لكنني أحاول فقط أن أعرف وجهة النظر في هذه الفوضى!"، وتابعت: "كنت أحب أن أصف ذلك بالجهل لكنني أعرف أنكم لستم أغبياء. لقد أنفقتم الأموال في عمل يزدري ضحايا العنف المنزلي ويحوله لمزحة".

وقبل أيام، وصف متحدث باسم الشركة الإعلان بأنه مثير للاشمئزاز ولم يكن يجب أن يظهر على خدمتها، وأعرب عن أسفه لارتكاب هذا الخطأ الفادح. وأكد أنه جارٍ التحقيق في هذا الأمر حتى لا يتكرر مجددا. وكشفت الشركة أيضا عن أنه تم منع اللعبة من بث إعلانات.


وتعرض الإعلان كذلك لانتقادات شديدة على تويتر حيث وصفته تشيلسي كلينتون، ابنة المرشحة الرئاسية السابقة هيلاري كلينتون، بأنه: "أمر مروع للغاية، أن يعتقد أي شخص أن هذا أمر مضحك، وأمر فظيع أن توافق أي شركة على ذلك".
وانخفضت قيمة الشركة من قبل بعد أن انتقدت العارضة ونجمة برامج الواقع التلفزيونية "كايلي جينر" التطبيق في الشهر الماضي. وذكرت جينر آنذاك: "لم يعد أي شخص آخر يفتح سناب شات؟"، وبالتالي انخفضت القيمة السوقية للشركة بنسبة تقرب من ٨% أي ما يوازي مليارا إسترلينيا. 

تعليقات