سياحة وسفر

بالصور.. ساحة القديس بطرس.. أعجوبة معمارية تزين قلب الفاتيكان

الثلاثاء 2019.2.5 03:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 262قراءة
  • 0 تعليق
ساحة القديس بطرس في الفاتيكان

ساحة القديس بطرس في الفاتيكان

تخفي ساحة القديس بطرس في الفاتيكان، بتصميمها البيضاوي وفن العمارة الذي يميزها، رسائل تذهب أكثر من مجرد استعراض القدرات الهندسية لمؤسسيها.

ويعد الشكل البيضاوي المنتهي بصفوف من الأعمدة المزينة المشكلة لحدود الساحة بمثابة يدين تضمان كل من يفد إلى الساحة، التي تتسع لـ200 ألف شخص، وأقيم بطلب من البابا ألكسندر السابع؛ لتكون "رمزا لأمومة الكنيسة التي تضم كل الأمم معا، في حضن محب".


وبنيت الساحة في القرن الـ17، وتحديدا بين عامي 1656 و1667 على يد النحات والفنان الباروكي جان لورينزو برنيني، بعرض 240 مترا.

وللساحة 284 عمودًا، يبلغ طول كل منها 18.6 متر، و88 دعامة يزين سطحها 96 تمثالاً لقديسين وملائكة.


تنفتح الساحة على عدد من المعالم الرئيسية، منها القصر الرسولي ومجموعة مكاتب من مجامع الكوريا الرومانية، كما تطل على روما من خلال ميدان بيوس الـ12، وجادة المصالحة، في نهاية ميدان بيوس. 

وتتوسط الساحة مسلة كاليجولا القائمة على ظهر 4 أسود برونزية، التي جاء بها الإمبراطور كاليجولا من مصر ووضعها في ملعب روماني، ثم نقلت إلى الساحة خلال القرن الـ16، ويحدها على طرفيها نافورتان بارتفاع 14 مترا، ووضعت النافورتان في نقطة إن نظر المرء منها لصف الأعمدة البيضاوية وجدها رتلاً واحدًا من الأعمدة. 


تعليقات