تكنولوجيا

مفاجأة.. ستيفن هوكينج توصل لنظرية "نهاية الكون" قبل وفاته

الثلاثاء 2018.3.20 04:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1018قراءة
  • 0 تعليق
هوكينج وضع نظرية حول نهاية الكون قبل وفاته

هوكينج وضع نظرية حول نهاية الكون قبل وفاته

قبل أسبوعين من وفاته، انتهى عالم الفيزياء البريطاني الشهير ستيفن هوكينج من وضع نظرية تشرح طريقة اكتشاف الأكوان المتوازية والتنبؤ بنهاية العالم. 

وذكر تقرير نشرته صحيفة "إندبندنت" البريطانية، أن "عالم الفيزياء النظرية الراحل ستيفن هوكينج كان مشغولا حتى قبل وفاته في إنهاء عمله الأخير".

وأوضحت الصحيفة أن "هوكينج" كان يعكف على دراسة بعنوان "خروج سلس من التمدد الأبدي" تراجعها حاليًا مجلة علمية رائدة، تنبأ فيها بأن "الكون سينتهي في نهاية المطاف عندما تنفد الطاقة من النجوم".

وأشارت إلى أنه وضع نظرية أيضًا في عمله الأخير، تشير إلى أن "العلماء يمكنهم أن يجدوا أكوانًا بديلة باستخدام مسبارات في سفن الفضاء، ما يسمح للبشر بتكوين فهم أفضل لكوننا، وما يوجد هناك وموقعنا في الكون".

ولفتت الصحيفة إلى أن العمل الأخير للعالم الفيزيائي الراحل تم نشره مع المؤلف المشارك، البروفيسور توماس هيرتوج، من جامعة لوفان في بلجيكا.

وقال البروفيسور" هيرتوج" في تصريح لصحيفة "صنداي تايمز" البريطانية: "لقد تم ترشيحه كثيرا لجائزة نوبل وكان ينبغي أن يفوز بها. الآن لا يمكنه ذلك أبدا"، معتبرا أن "هوكينج كان يمكن أن يفوز بهذه الجائزة لعمله في هذا البحث الأخير"، مضيفًا: "كان سيفوز بجائزة نوبل".


وتوفي هوكينج، الأربعاء الماضي، في "كامبردج" عن عمر يناهز 76 عامًا، بعد معاناة طويلة بدأت عام عام 1964، مع نوع نادر من الأمراض العصبية الحركية، ما جعله جليسًا على كرسي متحرك بعد فقدان القدرة على الحركة والنطق.

وجعله هذا المرض يعتمد على الناس أو التكنولوجيا في كل جزء من حياته، بما في ذلك تناول الطعام والاستحمام وارتداء الملابس وحتى التحدث، حتى أنه لم يكن يتواصل مع الآخرين إلا باستخدم آلة نطق سمحت له بالتحدث بصوت محوسب له لهجة أمريكية.

لعل أشهر أعمال ستيفن هوكينج المعروف بها كتابه التاريخي "تاريخ موجز للزمن"، الذي نشر في العام 1988، وباع أكثر من 10 ملايين نسخة.


تعليقات