سياسة

مباحثات رسمية بين رئيس الوزراء الإثيوبي والرئيس السوداني

على هامش منتدى "تانا" للسلم والأمن في أفريقيا

السبت 2018.4.21 08:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 696قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس السوداني عمر البشير ورئيس الوزراء الإثيوبي

الرئيس السوداني عمر البشير ورئيس الوزراء الإثيوبي

أجرى رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، اليوم السبت، مباحثات رسمية مع الرئيس السوداني عمر حسن البشير، خلال مشاركة الأخير في منتدى تانا للسلم والأمن في أفريقيا المنعقد في مدينة بحردار الإثيوبية.

وقال دبلوماسي إثيوبي لـ"العين الإخبارية": إن لقاء أبي أحمد والرئيس البشير بحث العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وأضاف أن الجانبين اتفقا على أهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية والإسراع في تنفيذ الاتفاقات الموقعة بين البلدين.

وتابع الدبلوماسي أن أبي أحمد أكد للبشير التزامه بالعمل على ترقية العلاقات السودانية-الإثيوبية إلى أفضل المستويات.

وفيما يتعلق بالقضايا الإقليمية، قال إن الجانبين أكدا أهمية استقرار منطقة القرن الأفريقي وإنهاء الصراع في جنوب السودان من خلال المفاوضات التي ترعاها الهيئة الحكومية لتنمية شرق أفريقيا (إيغاد)، كما أكدا دعم استقرار الصومال ومحاربة الجماعات الإرهابية في منطقة القرن الأفريقي.

وذكر الدبلوماسي الإثيوبي أن المباحثات تطرقت إلى آخر التطورات التي وصلت إليها مفاوضات سد النهضة الأخيرة بالخرطوم، دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل.

ويعد لقاء أبي أحمد مع الرئيس البشير، الأول من نوعه عقب تولي أبي أحمد رئاسة الوزراء في إثيوبيا مطلع أبريل/نيسان الجاري.

وانطلقت اليوم بمدينة بحردار الإثيوبية، أعمال منتدى "تانا" السابع للسلم والأمن في أفريقيا، تحت شعار "ملكية أفريقيا لأحكام السلام والأمن، فضلاً عن تمويل وإصلاح الاتحاد الأفريقي"، ويستمر المنتدى لمدة يومين.

يشارك في المنتدى الرئيس السوداني عمر حسن أحمد البشير ورئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد والرئيس النيجيري الأسبق أوليجتون أوباسانجو، وأمين عام الأمم المتحدة الأسبق كوفي عنان، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي محمد.

يشار إلى أن منتدى "تانا" تم تأسيسه عام 2009؛ بهدف تنفيذ "إعلان طرابلس" الصادر عن القمة الأفريقية الاستثنائية التي عُقدت في نفس العام وخصصت للنزاعات في القارة.

تعليقات