سياسة

المؤتمر الحاكم بالسودان يدعم مسيرة "مؤيدة" تنطلق الخميس

الأربعاء 2019.4.10 04:01 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 304قراءة
  • 0 تعليق
جانب من مظاهرات السودان

جانب من مظاهرات السودان

قرر المكتب القيادي لحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان دعم ومساندة مسيرة "مؤيدة" وصفت بالحاشدة، تعتزم تسييرها قوى الحوار الوطني المشاركة في الحكم، الخميس.

وأعلن الرئيس المفوض لحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، أحمد هارون أن المكتب القيادي للحزب وجه خلال اجتماع ليل الثلاثاء، بالمشاركة في هذه المسيرة لدعم الأمن والاستقرار. 

وأكد خلال تصريحات عقب اجتماع المكتب القيادي للمؤتمر الحاكم ليل الثلاثاء، "أن محاولة بعض القوى السياسية اختطاف إرادة الشعب واستثمار هذا الوضع السياسي يظل رهانا خاسرا". 

وقال: إن التغيير المحتكم لإرادة الشعب يمثل الطريق الوحيد والآمن على سلامة وطننا. 

وأضاف "مخزون صبرنا وحكمتنا لا يزال وافرا، ولكن الاستمرار حتى الوصول إلى نهاياته عملا ليس عقلانيا". 

وذكر هارون أن المكتب القيادي أبدى قلقه العميق من آثار الاحتجاجات وما ترتب عليها من ظهور عمليات سلب ونهب وقفل طرق وإعاقة لانسياب حركة المواطنين في بعض أجزاء العاصمة، مشيدا بالشرطة لتصديها لهذه المظاهر. 

وأشاد بالأدوار التي تقوم بها القوات النظامية المختلفة، حيث أدت واجباتها في حفظ الأمن باحترافية ومهنية وحكمة، وقال إن المكتب القيادي يقدر تماسك ووحدة صف القوات النظامية والتفافها حول قيادتها. 

ولليوم الرابع على التوالي، يعتصم آلاف السودانيين أمام مقر قيادة الجيش السوداني، مطالبين بتنحي الرئيس عمر البشير. 

وتأتي التطورات الحالية امتدادا لموجة احتجاجات شعبية يشهدها السودان منذ 19 ديسمبر/كانون الأول الماضي، والتي شكلت أكبر التحديات التي يواجهها البشير طيلة حكمه المستمر لثلاثة عقود. 

الأزمة في السودان

تعليقات