اقتصاد

نائب رئيس مجموعة البنك الدولي: التنمية المستدامة تتطلب ميزانيات مناسبة

الأحد 2019.2.10 12:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 133قراءة
  • 0 تعليق
منتدى "النقاش الاستراتيجي حول أهداف التنمية المستدامة"

منتدى "النقاش الاستراتيجي حول أهداف التنمية المستدامة"

دعا الدكتور محمود محيي الدين، نائب رئيس مجموعة البنك الدولي، إلى ضرورة توفير بيانات وخطط دقيقة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وأولها محاربة الفقر في أفريقيا.

وقال نائب رئيس مجموعة البنك الدولي، خلال مشاركته في "النقاش الاستراتيجي حول أهداف التنمية المستدامة" ضمن فعاليات القمة العالمية للحكومات بدبي: "نحن بحاجة إلى إنجاز برامج حيوية لتحويل فرص العمل إلى واقع حقيقي".

وأضاف أن العام الماضي شهد تحولا مهما في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بعد أن أدرج صندوق النقد الدولي ذلك ضمن المادة الرابعة من استراتيجيته، موضحا أن التنمية المستدامة تتطلب ميزانيات مناسبة حتى يتحقق المطلوب منها، مع أهمية توظيف التكنولوجيا الحديثة. 

وانطلقت فعاليات الدورة السابعة للقمة العالمية للحكومات في دبي برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الأحد، بمشاركة أكثر من 4 آلاف شخصية من 140 دولة، بينهم رؤساء دول وحكومات ووزراء ومسؤولون عالميون وقيادات 30 منظمة دولية يجتمعون على منصة القمة لصياغة مستقبل العالم.

وتشهد القمة العالمية للحكومات مشاركة 600 متحدث من مستشرفي المستقبل والخبراء والمتخصصين في أكثر من 200 جلسة حوارية رئيسية وتفاعلية تتناول القطاعات المستقبلية الحيوية، إلى جانب أكثر من 120 رئيسا ومسؤولا في شركات عالمية بارزة.

وسيكون محور القمة في 2019 تطوير حياة الإنسان، انطلاقاً من توجهات القمة الهادفة لدعم جهود الحكومات في صناعة مستقبل أفضل لـ7 مليارات إنسان، فضلا عن 7 محاور رئيسية تستشرف مستقبل التكنولوجيا وتأثيرها على حكومات المستقبل، ومستقبل الصحة وجودة الحياة، ومستقبل البيئة والتغير المناخي، ومستقبل التعليم وسوق العمل ومهارات المستقبل، ومستقبل التجارة والتعاون الدولي، ومستقبل المجتمعات والسياسة، ومستقبل الإعلام والاتصال بين الحكومة والمجتمع.


تعليقات