سياسة

"سوريا الديمقراطية": استسلام مئات من عناصر "داعش" بالباغوز

الخميس 2019.3.14 05:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 170قراءة
  • 0 تعليق
خروج جماعي من بلدة الباغوز

خروج جماعي من بلدة الباغوز

قال عدنان عفرين القائد في قوات سوريا الديمقراطية لوكالة "رويترز" للأنباء، إن مئات من عناصر تنظيم داعش الإرهابي وأسرهم استسلموا الخميس للقوات المدعومة من الولايات المتحدة والتي تحاصر آخر جيب للتنظيم في شرق سوريا.

ونقلت الوكالة عن شاهد، أنه رأى عشرات الرجال والنساء والأطفال وهم يغادرون بلدة الباغوز التي تواصل قوات سوريا الديمقراطية محاصرتها وأجلت مرارا هجومها النهائي للسماح لآلاف المدنيين بالمغادرة.

وكانت الفصائل الكردية والعربية المدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، أعلنت الأربعاء، استسلام 3 آلاف مقاتل من تنظيم داعش الإرهابي في بلدة الباغوز في شرق سوريا في غضون 24 ساعة.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية، الأحد، استئناف هجومها على التنظيم، إثر انتهاء مهلة "استسلامهم"، بعدما كانت علقت هجوما أطلقته مطلع الشهر الحالي، ما أتاح خروج آلاف الرجال والنساء والأطفال.

ومنذ إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في ديسمبر/كانون الأول الماضي، عزمه سحب كامل الجنود الأمريكيين من سوريا، بحلول 30 أبريل/نيسان، زادت التكهنات بشأن الخطوات المقبلة ومصير قوات سوريا الديمقراطية التي خاضت على مدى سنوات معارك كبرى ضد داعش، وطردته من مناطق واسعة في شمال وشرق سوريا.

الباغوز.. مقبرة داعش في سوريا

تعليقات