سياسة

المرصد السوري: انخفاض أعداد الضحايا المدنيين في المناطق الآمنة

الثلاثاء 2017.5.16 02:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 367قراءة
  • 0 تعليق
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء، إن نسبة ضحايا المدنيين في مناطق تخفيف التصعيد "المناطق الآمنة" انخفضت بنسبة 94% منذ بدء سريان الاتفاق. 

وأضاف المرصد، في بيان صدر عنه الثلاثاء، أن العمليات العسكرية في هذه المناطق انخفضت بنسبة 85%، حيث تراجعت وتيرتها باستثناء قصف شنه النظام منذ أيام، للسيطرة على قرية الزلاقيات بريف حماة الشمالي.

وأكد المرصد، أن الضحايا الذين سقطوا منذ بدء سريان الاتفاق وصل عددهم إلى 52 قتيلا، منهم 7 مدنيين و25 مقاتلا تابعا لقوات المعارضة و20 مقاتلا تابعا لقوات النظام.

تجدر الإشارة إلى أن، تركيا وإيران وروسيا أبرموا اتفاقا لإنشاء مناطق لتخفيف التصعيد في سوريا، حيث يقضي بوقف العمليات العسكرية في هذه المناطق حفاظا على حياة المدنيين، فضلا عن توفير ممرات إنسانية لدخول المساعدات.

وذكرت وزارة الدفاع الروسية، أن أول وأكبر المناطق الآمنة في شمال سوريا ستتضمن محافظة إدلب وأجزاء من اللاذقية وحلب وحماة والتي يسكنهما أكثر من مليون شخص. 


تعليقات