سياسة

سوريات يتحضرن للمعركة ضد "داعش" في الرقة

الجمعة 2017.8.11 03:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 414قراءة
  • 0 تعليق
مقاتلات سوريات انتهين من تدريباتهن العسكرية

مقاتلات سوريات انتهين من تدريباتهن العسكرية

في إحدى قرى شمال سوريا، علت أصوات الأغاني الكردية مع احتفال النساء المقاتلات بانتهاء تدريباتهن العسكرية، استعدادًا لمعركة تحرير الرقة من تنظيم "داعش" الإرهابي.

ونظمت قوات سوريا الديمقراطية، المدعومة من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، دورة تدريبية لـ210 سيدات والتي استمرت 15 يومًا؛ حيث تم تدريبهن على كيفية حمل السلاح وتكتيكات القتال والإسعافات الأولية، بحسب صحيفة "إندبندنت" البريطانية.

وقالت المجندة الجديدة ليلى حسين، إن الهدف من الدورة الوقوف ضد عناصر داعش وإخبارهم بأن النساء أقوياء".

وذكرت جيهان شيخ أحمد، المتحدثة باسم حملة الرقة في قوات سوريا الديمقراطية، أنه سيتم نشر النساء بشكل أساسي في جبهة القتال ضد داعش في الرقة، لافتة إلى بدء دورة تدريبية أخرى خلال شهرين، وأنه سيكون هناك المزيد مع استمرار الطلب عليها.

بدورها تحدثت ساريا محمود، وهي مدربة وقيادية في المجموعة المؤلفة من النساء، أنه منذ بداية الثورة واستمرارها حتى الآن كانت الخسائر الرئيسية من بين النساء.

ولفتت إلى أن المقاتلات يعطين أملًا للنساء في المدن التي يتم تحريرها "لأننا سنحررهن وسنعطيهن الإرادة التي فقدنها منذ سنوات، ليس فقط بسبب داعش، ولكن بسبب عقلية الذكور والحكومة".

وقدِمَت المقاتلات الجدد في قوات سوريا الديمقراطية من مناطق مختلفة في شمال سوريا، بما في ذلك دير الزور والرقة وحلب، وسيتم نشرهن مباشرة في الرقة، حيث تشن القوات حملةً لاستعادة المدينة من داعش منذ أوائل يونيو/حزيران الماضي.

تعليقات