سياسة

جماعات معارضة سورية ترفض المشاركة في مؤتمر للسلام بروسيا

الثلاثاء 2017.12.26 06:20 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 888قراءة
  • 0 تعليق
أحد مؤتمرات السلام في سوريا - أرشيفية

أحد مؤتمرات السلام في سوريا - أرشيفية

أعلنت نحو 40 جماعة معارضة في سوريا، عدم المشاركة في مؤتمر للسلام، تنوي روسيا استضافته في مدينة سوتشي، مؤكدة أن موسكو تسعى للالتفاف على عملية السلام التي تجرى برعاية الأمم المتحدة.

وقالت جماعات المعارضة في بيان، إن موسكو لا تمارس ضغوطاً على الحكومة السورية للتوصل إلى تسوية سياسية، متهمة إياها بارتكاب جرائم حرب في سوريا.

وأكد البيان أن موسكو لا تسهم في تخفيف معاناة الشعب السوري، وتزعم أنها تتحرك لتحقيق السلام عبر التوصل إلى تسوية حقيقية وجادة، مؤكدة أن روسيا ظلت تعمل على مدى سبع سنوات لتعطيل إدانة الأمم المتحدة لنظام الرئيس السوري بشار الأسد.

من ناحية أخرى، لم تحسم بعض فصائل المعارضة السورية أمر مشاركتها في مؤتمر سوتشي، فيما قال مبعوث الأمم المتحدة لدى سوريا ستيفان دي ميستورا، إن المؤتمر يجب أن يخضع للتقييم من خلال قدرته على دعم محادثات جنيف التي تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الحرب في سوريا.

وتتدخل موسكو في سوريا عسكرياً منذ عامين، وتسعى إلى عقد مؤتمر للحوار الوطني السوري في مدينة سوتشي يومي 29 و30 يناير/ كانون الثاني.


تعليقات