سياسة

اللجنة السورية لحقوق الإنسان: 326 قتيلا خلال مايو 2018

الأحد 2018.6.3 05:43 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 275قراءة
  • 0 تعليق
آثار قصف النظام السوري لمناطق المعارضة - أرشيفية

آثار قصف النظام السوري لمناطق المعارضة - أرشيفية

وثقت اللجنة السورية لحقوق الإنسان مقتل 326 شخصاً خلال شهر مايو/أيار الماضي، بينهم 63 طفلاً، و37 سيدة، و16 شخصاً تحت التعذيب. 

وأوضحت اللجنة، في بيان وصل "العين الإخبارية" نسخة منه، أن قوات النظام مسؤولة عن مقتل 189 شخصاً، في حين تسبب التحالف الدولي في مقتل 47 شخصاً، والطيران الروسي قتل 10 أشخاص، وتسببت فصائل المعارضة بمقتل 16 شخصاً، وتنظيم داعش قتل 15شخصاً، إضافة إلى تسبب المليشيات الكردية بمقتل 14 شخصاً، والقوات التركية بمقتل 3 أشخاص.

وتقدمت إدلب على باقي المحافظات من حيث عدد الضحايا، وبلغت خسائرها 101 شخص، تلتها محافظة حماة بـ 42 شخصاً، ثم محافظة الحسكة بـ 36 شخصاً، ومحافظة دير الزور بـ 34 شخصاً.

المدنيون يحاولون الفرار من غارات النظام السوري- أرشيفية

وبلغ مجموع الضحايا في العاصمة دمشق 32 شخصاً، وفي محافظة حلب 31 شخصاً، وفي محافظة درعا 17 شخصاً، وفي محافظة حمص 14 شخصاً، وفي محافظة الرقة 9 أشخاص، ومحافظة ريف دمشق 5 أشخاص، وفي محافظة القنيطرة 5 أشخاص.

كما وثّقت اللجنة 10 مجازر في نفس الشهر، وكانت هذه المجازر في محافظات إدلب (5 مجازر)، الحسكة (2)، فيما شهدت محافظات حلب ودمشق وحماة مجزرة واحدة في كل منها.

وجاء النظام في مقدمة مرتكبي المجازر بواقع 3 مجازر، فيما ارتكبت القوات الروسية وقوات التحالف الدولي مجزرتين لكل منهما، ولم تُعرف الجهات المسؤولة عن ارتكاب 3 مجازر.

ويُعدّ عدد المجازر لهذا الشهر هو الأقل في سوريا منذ عام 2012.


تعليقات