اقتصاد

مصر: الدولار يتراجع ولا طرح لعملة فئة 500 جنيه

الأحد 2017.8.20 12:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 8480قراءة
  • 0 تعليق
مصري يبدل دولارات - أرشيف

مصري يبدل دولارات - أرشيف

مجددا خفضت بعض البنوك المصرية متوسط سعر صرف الدولار الأمريكي طفيفا أمام العملة المحلية -الجنيه- بداية تعاملات الأحد وسط توازن بين العرض والطلب.  

وعرض البنك الأهلي المصري -أكبر بنك حكومي- الدولار للشراء عند 17.72 جنيه مقابل 17.73 جنيه الخميس والبيع 17.82 جنيه مقابل 17.83 في التعاملات السابقة.

كما خفض مصرف أبوظبي الإسلامي الدولار للشراء عند 17.73 جنيه مقابل 17.74 جنيه يوم الخميس وبلغ الدولار للبيع 17.83 جنيه مقابل 17.84 جنيه في التعاملات السابقة، وفي بنك مصر الحكومي بلغ الدولار للشراء 17.71 جنيه مقابل 17.81 جنيه للبيع.

وأدت تدفقات مالية واستثمارات في استقرار سوق النقد المصري، وجذبت مصر استثمارات أجنبية مباشرة بقيمة نحو 8.7 مليار دولار في السنة المالية 2016-2017 التي انتهت في 30 يونيو وتأمل الحكومة بزيادتها إلى أكثر من 10 مليارات دولار هذا العام.

وأبقى البنك المركزي المصري أسعار الفائدة الأساسية دون تغيير الخميس الماضي بعدما رفعها بما إجماليه 400 نقطة أساس في الاجتماعين السابقين.

وقال المركزي: "اتضخ من المؤشرات الاقتصادية الأخيرة، والمتمثلة في ارتفاع معدلات النمو الاقتصادي والآثار الثانوية القوية لصدمات العرض الناجمة عن تنفيذ إجراءات الإصلاح الاقتصادي، أن تقييد السياسة النقدية كان أمرا ضروريا من أجل تحقيق المعدلات المستهدفة للتضخم على المدى المتوسط".

وواجهت مصر نقصا في العملة الصعبة حد من قدرة الشركات على تحويل أرباحها إلى الخارج في السنوات الأخيرة، وإن كانت القيود الرأسمالية التي فرضت في أوج أزمة شح العملة الأجنبية تم رفعها في الأشهر الأخيرة في إطار برنامج صندوق النقد الدولي.

على صعيد ذي صلة قال طارق الخولي وكيل محافظ البنك المركزي المصري: "لا توجد نية في الوقت الحالي لإضافة أية فئات نقدية جديدة".

وأضاف الخولي في تصريحات نقلتها صحيفة المصري اليوم الأحد "ما تم تداوله عن فئة الـ ٥٠٠ جنيه مجرد تكهنات وشائعات، وتتم عملية تحديد طباعة الفئات المختلفة حسب احتياجات السوق والتي تظهر من خلال طلبات السحب لمختلف البنوك".

تعليقات