رياضة

نهائي الأبطال تحت "سقف مغلق" بسبب التهديدات الإرهابية

الجمعة 2017.5.26 07:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 680قراءة
  • 0 تعليق
نهائي الأبطال سيلعب تحت "سقف مغلق" بسبب التهديدات الإرهابية

ملعب الألفية

قرر الاتحاد الويلزي لكرة القدم إقامة نهائي دوري أبطال أوروبا، والذي سيجمع بين ريال مدريد ضد يوفنتوس بمدينة "كارديف" مساء السبت 3 يونيو المقبل، على ملعب "الألفية"، ولكن مع التشديد على أن يكون "سقف الملعب" مغلقا بسبب التهديدات الإرهابية. 

نهائي الأبطال يرفع أسعار فنادق كارديف بشكل جنوني

وذكرت صحيفة "أس" الإسبانية أن الاتحاد الويلزي اتخذ هذا القرار كنوع من الاحتياطات الأمنية الضرورية لهذا الحدث الكبير، لاسيما بعد العملية الإرهابية التي ضربت مدينة "مانشستر" البريطانية مساء الاثنين الماضي، وأسفرت عن مقتل 22 شخصا وإصابة العشرات.

وستكون هذه المرة الأولى في تاريخ نهائي دوري أبطال أوروبا، أن يقام في ملعب يكون سقفه مغلقا، خشية أن يتعرض الملعب لهجمات إرهابية عن طريق طائرات بدون طيار، بحسب التبريرات التي أوضحها الاتحاد الويلزي لكرة القدم.

وتقرر رفع مستوى التأهب والإجراءات الأمنية في مدينة "ويلز" التي ستستضيف المباراة، وسيحضرها الألاف من مشجعي ريال مدريد ويوفنتوس سواء داخل الملعب أو خارجه، ما سيجعل هذا الحدث هدفا للتنظيمات الإرهابية، وتشير التقارير إلى أنه تقرر نشر 15 ألف رجل أمن خصيصا من أجل تأمين إقامة هذه المواجهة المرتقبة.

فضلا عن ذلك، فإنه تمت الاستعانة بنظام "التعرف على الوجوه" الالكتروني بتكلفة 200 ألف يورو، وهو برنامج يستعمل للتعرف على الوجوه آليا أو للتحقق من هوية شخص ما من صورة رقمية أو من شريط فيديو.


تعليقات