سياسة

الجيش الليبي: مناطق سيطرتنا تخلو من أسواق النخاسة

الثلاثاء 2017.11.21 12:50 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 613قراءة
  • 0 تعليق
آلاف المهاجرين يعبرون ليبيا سنويا - أرشيفية

آلاف المهاجرين يعبرون ليبيا سنويا - أرشيفية

 قالت القيادة العامة للجيش الوطني الليبي إن مناطق سيطرة القوات المسلحة العربية الليبية تخلو من النشاط الإجرامي المتعلق بأسواق النخاسة، مؤكدة رفضها واستهجانها لهذا الفعل المجرم في كافة التشريعات والأديان. 

 وذكرت القيادة العامة، في بيان، وصل "بوابة العين" الإخبارية نسخة منه أنها تابعت التقرير الإعلامي الوارد في قناة (سي إن إن) الأمريكية حول وجود أسواق نخاسة غرب ليبيا.

 وأكدت في بيانها أنه تم رصد نشاط ملحوظ للعصابات التي تمارس الجريمة المنظمة العابرة للحدود وتتولى نقل المهاجرين غير الشرعيين، ويتم بيعهم من عصابة إلى أخرى حسب مناطق سيطرة العصابات.

 وأوضحت أن هذه العصابات تبدأ أعمالها من داخل دول المصدر، ثم إلى داخل ليبيا، حيث تعمل أكثر من عصابة على التعامل مع المهاجرين وبيعهم من منطقة إلى أخرى حتى يتم تسليمهم لعصابات أخرى تنشط في عرض البحر تتولى نقلهم إلى أوروبا. 

وحذرت القيادة العامة في بيانها العصابات المحلية من مغبة الاستمرار في ارتكاب هذه الانتهاكات.

ودعت المجتمع الدولي لرفع الحظر على تسليح الجيش الليبي للزيادة من قدراته لمواجهة الجريمة العابرة للحدود والتي تعتبرها القيادة العامة ضمن ملف مكافحة الإرهاب.

وطالبت المجتمع الدولي بإدراك أن "الوقت قد حان للعمل سويا من أجل الإنسانية ومن أجل أمن واستقرار بلداننا وتوفير المناخ المناسب للبناء والتطوير والتنمية، وذلك بتحمل المسؤولية التضامنية في محاربة التهديدات الأمنية الدولية التي تهدد السلم والأمن الدوليين".

تعليقات