صحة

الصور الأولى لأسمن امرأة في العالم بعد علاجها بأبوظبي

الإثنين 2017.7.24 02:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 22301قراءة
  • 0 تعليق
إيمان عبد العاطي بعد تماثلها للعلاج

إيمان عبد العاطي بعد تماثلها للعلاج

تماثلت المصرية "إيمان عبدالعاطي" أسمن امرأة في العالم للشفاء في مستشفى برجيل بأبوظبي، بشكل تدريجي، وفقدت أكثر من 65 كيلوجراما في رحلة علاجها بالمستشفى، وفق ما أعلن عنه المستشفى خلال مؤتمر صحفي اليوم الإثنين.


ومنذ وصول المصرية إيمان أحمد عبد العاطي (36 سنة) في 4 مايو/أيار الماضي، وضع المستشفى خطة من 3 محاور متوازية بعد عملية التقييم الشامل من فريق عمل يضم أكثر من 20 طبيباً في مختلف التخصصات بفروع الطب المختلفة.


وشمل المحور الأول للخطة قصيرة المدى، والذي يتم خلالها علاج قرح الفراش والتهاب المجاري البولية واستعادة القدرة على البلع وتناول الطعام عن طريق الفم، بدلا من الأنابيب جنبا إلى جنب مع التأهيل النفسي.

وشمل المحور الثاني خطة متوسطة الأمد ويتم فيها بالتوازي استكمال ما بدأ سابقاً بهدف جعل المريضة قادرة على الجلوس على كرسي كهربائي متحرك مقدم كهدية من الدكتور شامشير فاياليل.

فيما تضمن المحور الثالث خطة طويلة الأمد بعد تحقيق الاستقرار التام ليتم خلالها إجراء بعض التدخلات الجراحية مثل شفط الدهون الزائدة واستبدال الصمام الأورطي وجراحات لتحسين مفاصل الفخذ والركبة.


تعليقات