فن

المهرجان القومي للمسرح المصري يختتم دورته الـ١١

السبت 2018.8.4 11:17 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 233قراءة
  • 0 تعليق
المهرجان القومي للمسرح المصري يختتم دورته الـ١١

المهرجان القومي للمسرح المصري يختتم دورته الـ١١

اختتمت فعاليات الدورة الـ11 للمهرجان القومي للمسرح المصري، برئاسة الدكتور حسن عطية، دورة الكاتب محمود دياب، بالمسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية، بحضور الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة المصرية وعدد كبير من فناني المسرح المصري، وقيادات وزارة الثقافة المصرية.

بدأ حفل الختام، مساء الجمعة، بالعرض المسرحي "نفسي" بطولة الفنانة ريم أحمد وغناء موسيقى داليا فريد، ونال العرض إعجاب جمهور الحفل، لما تناوله من فكرة حب المسرح وحب العمل به، وجذبت ريم الانتباه بتقليدها للفنانين محمد صبحي في مسرحية الجوكر، وسهير البابلي في مسرحية ريا وسكينة.


كما عرض فيلم تسجيلي بعنوان "شمس المسرح المصري" تناول أهم فعاليات الدورة الـ11 للمهرجان، إعداد علي داود، وإخراج أحمد عادل، وتحت إشراف محمد الخولي مدير المركز القومي للمسرح والموسيقى والفنون الشعبية.

وتقدم المخرج إسماعيل مختار مدير المهرجان بالشكر لوزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدايم، وقال إنها أعطت أهمية كبيرة للمسرحيين، وأيضا شكر كل من شارك بالمهرجان، وقال "إننا من خلال المسرح نستطيع أن نبني الإنسان ونشكل وعيه وثقافته بالفن، وجميع مؤسسات الوزارة المشاركة في هذا المهرجان تعمل جاهدة أن تسهم في بناء الإنسان".


وقال الدكتور حسن عطية رئيس المهرجان إن ختام الدورة الـ11 من المهرجان هو محطة حصاد لأسبوعين كاملين وهو مهرجان لم يتوقف عند مسابقته الرسمية، لكن تعددت فعالياته في أكثر من صورة، أضفنا لأول مرة هذا العام في قسم نظرة ما ملتقى مسرح الطفل، والذي تحول إلى مهرجان كامل على مسرح متروبول.

وأضاف: أقمنا مسابقة البوستر الدعائي لصياغة صورة رائعة لشكل المهرجان، ولأول مرة أقمنا ورشة إبداعية بالتعاون مع الهيئة العامة لقصور الثقافة ومعهد الفنون المسرحية لاستضافة أبرز العاملين في مجال المسرح من الشباب لكي يحضر العروض، وأقمنا لثاني مرة استطلاعا لرأي الجمهور لنلتمس كيف يقرأ الجمهور هذا المهرجان وماذا ينقصه، لنؤكد أنه مهرجان الشباب والبهجة والرغبة في التغيير. 

وقدمت الفنانة سميرة عبد العزيز رئيس لجنة التحكيم جوائز الدورة الـ11، وقالت إن زيادة عدد العروض يؤكد أن مصر بخير والفن الراقي يتقدم بجهود شبابنا الجامعي وغيره من الهواة الذين يمارسون فنهم في كل الأماكن، وكل من أسهم في تقديم عرض مسرحي أثري حياتنا المسرحية وأسهم فيها.

يذكر أن الدورة الحالية من المهرجان حققت نجاحا كبيرا، برئاسة الدكتور حسن عطية للعام الثاني على التوالي، واستمرت فعالياتها في الفترة من 19 يوليو وحتى 3 أغسطس.

تعليقات