صحة

اضطرابات الغدة الدرقية.. الأسباب والأعراض والعلاج

السبت 2018.6.9 12:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 578قراءة
  • 0 تعليق
الشخير وضعف الشهية من أعراض اضطرابات الغدة الدرقية

الشخير وضعف الشهية من أعراض اضطرابات الغدة الدرقية

تعد الغدة الدرقية المسؤولة عن عمليات الأيض والتمثيل الغذائي بالجسم، ويتم هذا عن طريق إفراز الكثير من الهرمونات الخاصة بها، كما أنه من الممكن أن تصاب الغدة الدرقية بالقصور أو فرط النشاط، ما يؤثر على صحة الجسم بشكل عام، ونستعرض فيما يلي أسباب وأعراض وطرق علاج اضطرابات الغدة الدرقية:

أسباب اضطرابات الغدة الدرقية:

أولاً: أسباب زيادة الإفرازات:

  • تحدث نتيجة الالتهابات التي تصيبها من خلال الخلايا المناعية.
  • تناول الكثير من الأدوية التي تحتوي على هرمون الغدة الدرقية.
  • تصاب بها المرأة بعد مرحلة الولادة.
  • وجود أورام بالغدة الدرقية.
  • زيادة الإفرازات نتيجة الإصابة بمرض جريفز.

ثانياً: أسباب نقص الإفرازات:

  •  نقص عنصر اليود بالجسم.
  • الإصابة بالنقص في الهرمونات النخامية.
  •  الالتهابات التي تصيب الغدة الدرقية.
  •  إجراء العمليات الجراحية.

أعراض الغدة الدرقية:

  • الإصابة بالإمساك بشكل مستمر.
  • زيادة الوزن بشكل سريع وغير طبيعي.
  • ضعف الشهية.
  • الشعور بالتعب والإعياء والخمول الذي يصيب الجسم، وعدم القدرة على أداء الأعمال اليومية والكسل الشديد.
  • عند التعرض إلى اضطرابات الغدة الدرقية يصاب الجسم بالبرودة الشديدة التي لا يتحملها الجسم، وهذا بسبب عدم انتظام درجة حرارة الجسم.
  • تساقط الشعر بشكل كبير وجفاف البشرة، وهذا بسبب الزيادة أو النقصان في إفراز الهرمونات بالغدة الدرقية.
  • عدم القدرة على التركيز والبطء في التفكير.
  • الإصابة بضعف العضلات، وعدم القدرة على رفع الذراعين.
  • الاضطرابات في نبضات القلب وحدوث التورم الذي يصيب منطقة العنق.
  • الشخير أثناء النوم.
  • ارتفاع ضغط الدم.

علاج الغدة الدرقية:

  • يتم العلاج عن طريق العلاجات العادية الفموية، التي تساعد على الشفاء من أمراض الغدة الدرقية والتي يصفها الطبيب.
  • قد يلجأ الطبيب إلى العمليات الجراحية، التي تعمل على إزالة نسيج الغدة الدرقية، والتي تكون مسببة فى فرط إفراز الهرمونات، كما أن تلف هذا النسيج يعمل على تلف الغدة الدرقية.
  • قد يتم علاج الغدة الدرقية عن طريق اليود المشع، والتي يلجأ إليها الطبيب في الإصابة الحادة بالغدة الدرقية.

طرق العلاج الطبيعية للغدة الدرقية:

  • يتم تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من اليود، ومنها البيض والكرنب والجمبري والبطاطس واللبن والتي تساعد على إعادة إفرازات الغدة الدرقية إلى معدلاتها الطبيعية.
  • من طرق علاج الغدة الدرقية الأعشاب البحرية التي تحتوي على المعادن المهمة لها ومنها البوتاسيوم والحديد والكالسيوم، والتي تساعد على التخلص من تضخم الغدة الدرقية.
  • تناول عصير الجرجير مهم لمرضى الغدة الدرقية، لاحتوائه على عنصر الكبريت، كما أنه يحتوي على المواد المضادة للأكسدة.
  • الهندباء من الخضراوات التي تساعد على التقليل من تضخم الغدة الدرقية، وهذا من خلال غلي أوراق الهندباء مع الزبدة على النار، وتوضع دافئة على منطقة الرقبة وتترك عليها لمدة 4 ساعات ويتم غسلها بالماء الفاتر.
  • الشاي الأخضر يحتوي على مضادات الأكسدة المهمة، كما يحتوي على الفلوريدا التي تساهم في حماية الغدة الدرقية من التورم والتخلص من المشكلات التي تصيبها.

تعليقات