منوعات

رجل يدعي سفره إلى القرن الـ45 بواسطة "آلته الزمنية"

الثلاثاء 2018.4.17 10:55 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 348قراءة
  • 0 تعليق
جهاز ديفيد يشبه الكمبيوتر

جهاز ديفيد يشبه الكمبيوتر

كما نعتقد جميعا أن السفر عبر الزمن هو مجرد خيال نقرأ عنه في الروايات أو نشاهده في الأفلام، بعيدا عن فكرة أنه حقيقيا نهائيا. لكن هناك رجلا من سلوفينيا يدّعي أنه سافر إلى المستقبل، بالتحديد إلى القرن الـ45، وبدايات الألفية الرابعة والخامسة.

وحسب تقرير نشرته صحيفة "إندبندنت" البريطانية، يدعى هذا الرجل ديفيد ويقول إنه متأثر بالمخترع الأمريكي نيكولا تيسلا. وتشبه آلته الزمنية التي اخترعها جهاز الكمبيوتر بصورة كبيرة.

ويدّعي أنه بدأ بناء آلته الزمنية منذ 8 سنوات، وتمكن من مقابلة العديد من الأشخاص الذين يسافرون عبر الزمن أيضا، وساعدوه على الانتهاء من جهازه. وعلى حد قوله، فإن هناك رجلا من فرنسا يدعى "جاك ليون" والذي تمكن من السفر عبر الزمن 40 مرة، ساعده على بناء جهازه.

وقال: "خلال رحلتي، واجهت الكثير من الأمور عبر العالم وتوصلت إلى العديد من الحقائق. قابلت رجلا مصابا في رأسه بسبب سلاح ليزر. وأراني شخص آخر صورة من القرن الـ35".

وأضاف: "في فرنسا، قابلت شخصا صنع آلة زمنية هو الآخر. وقال لي إنه انتهى منها منذ 3 سنوات، وخلال هذه الفترة سافر عبر الزمن 40 مرة"، لافتا إلى أن الآلة تسبب له الكثير من الألم في جسده، وأصابته بجرح في رأسه ذات مرة.

ومن بين المشكلات التي تواجه ديفيد مع آلته الزمنية، أنها تسافر إلى المستقبل فقط، على حد قوله. وأضاف أن المرة الأولى التي سافر فيها عبر الزمن استمرت 20 ثانية، ثم بدأ تدريجيا في إطالة الوقت لمشاهدة المزيد من الأمور المستقبلية المثيرة.

كما يدّعي أنه شاهد فضائيين يعيشون بيننا، ومباني مكونة من 500 طابق، وسيارات طائرة.

ويرغب ديفيد في أن يتمكن اختراعه من توضيح الحقائق، وفي الوقت ذاته يخشى أن يجلب الشر والدمار.

تعليقات