سياسة

ترامب للرئيس الصيني: سنواصل الحملة ضد كوريا الشمالية

الثلاثاء 2018.1.16 09:23 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 315قراءة
  • 0 تعليق
ترامب ونظيره الصيني شي جين بينج في لقاء سابق- أرشيفية

ترامب ونظيره الصيني شي جين بينج في لقاء سابق- أرشيفية

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لنظيره الصيني شي جين بينج، الثلاثاء، أنه سيواصل الحملة العالمية لإجبار كوريا الشمالية على الالتزام بنزع سلاحها النووي. 

وقال البيت الأبيض إن الرئيسين عبرا، خلال مكالمة هاتفية، عن الأمل في أن يؤدي استئناف المحادثات بين كوريا الشمالية وجارتها الجنوبية إلى تغيير "السلوك الهدام" لبيونج يانج.

وأضاف البيت الأبيض، في بيان، أن ترامب "تعهد بمواصلة الحملة العالمية التي تقودها الولايات المتحدة لممارسة أقصى ضغط لإجبار كوريا الشمالية على الالتزام بنزع السلاح النووي".

وأعلنت الكوريتان، الإثنين، أن فرقة أوركسترا كورية شمالية تضم 140 فنانا ستعزف في كوريا الجنوبية خلال دورة الألعاب الأولمبية الشتوية الشهر المقبل وسط تقارب حذر بين الطرفين بعد أشهر من التوتر المرتبط ببرنامج بيونج يانج النووي.

والأحد الماضي نفى ترامب، ما ذكرته صحيفة "وول ستريت جورنال" من أن ترامب تحدث في مقابلة عن "علاقة طيبة تربط ترامب بالزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون".

وكانت الصين أعلنت، الأربعاء الماضي، أنها لن تشارك في الاجتماع الدولي المقرر عقده في كندا لمناقشة أزمة كوريا الشمالية.

وقال لو كانج، المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، إن الاجتماع "لن يسهم في تهدئة التوترات في شبه الجزيرة الكورية، لعدم مشاركة كل الأطراف الرئيسية فيه".

وتستضيف كندا الاجتماع بفانكوفر، الثلاثاء، لإظهار التضامن الدولي في مواجهة التجارب النووية والصاروخية التي تجريها كوريا الشمالية.

تعليقات