منوعات

"سيلفي" ترامب وميلانيا يتسبب في طلاق أمريكية

الإثنين 2017.7.31 05:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 744قراءة
  • 0 تعليق
"سيلفي" ترامب تسبب في انفصال لين وزوجها

"سيلفي" ترامب تسبب في انفصال لين وزوجها

ألقت أمريكية من ولاية فلوريدا باللائمة على صور "سيلفي" مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته ميلانيا بالتسبب في طلاقها من زوجها الذي ينتمي للحزب الديمقراطي، حسب صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية.

وأشارت الصحيفة إلى أن القصة المتداولة بدأت ببيان مقتضب وغامض من زوجين رفيعي المستوى يؤكدان طلاقهما، بعد أن حصل الصحفيون ووسائل الإعلام على تلك المعلومات.


وقال الزوجان لين وديف آرونبرج -المشجعة السابقة لفريق ميامي دولفينز، وكبير المدعين العامين في مقاطعة بالم بيتش بولاية فلوريدا على الترتيب- في بيان مشترك الأسبوع الماضي: "قررنا الانفصال وإنهاء زواجنا باحترام وود، ونرجو منكم دعمنا في الحفاظ على خصوصيتنا، ونحن نبدأ الانتقال إلى فصل جديد من حياتنا".

وينقل البيان الذي أصدره ممثل العلاقات العامة للزوجة لين أرونبر، حرفياً تقريباً عن موقع شائعات بشأن "بي إم دبليو جديدة" وعشرات الآلاف من الدولارات التي يبدو أنها استقطعتها من زوجها في تسوية الطلاق، وتزعم أن معارضة النائب العام في إنجاب الأطفال أسهمت في الانفصال.

وأوضحت لين "37 عاما"، وهي جمهورية ومؤيدة قوية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنها شعرت بعزلة متزايدة في الزواج"، أو كما وصفته شركة العلاقات العامة بأنه "طلاق ترامب".

وقالت لين للصحيفة إنها التقت زوجها قبل سنوات، عندما كان عضوا في مجلس الشيوخ في العقد الأول من القرن الماضي، ووصفت نفسها بأنها جمهورية مدى الحياة وأنه "ديمقراطي منذ فترة قصيرة"، وتزوجا على الشاطئ في عام 2015 وكانت تصغره بـ10 سنوات.

ولفتت إلى أن الأمر بدأ "قبل ملحمة هيلاري ترامب"، ومع اكتمالها زاد التوتر في علاقتهما بالنظر إلى أنه ينتمي إلى الحزب الديمقراطي وتم انتخابه لمنصب المدعي العام في عام 2012 بمساعدة من المانحين الجمهوريين، وفقا لصحيفة "بالم بيتش بوست".

وذكرت الصحيفة أنه شوهد عدة مرات في نادي "مار إيه لاجو" المملوك لترامب على الرغم من دعمه هيلاري كلينتون في سباق عام 2016، وتحقيقه في اتهامات بالاعتداء ضد مدير حملة ترامب في ذلك العام؛ وتقول تقارير حديثة إنه يدرس الترشح للكونجرس الأمريكي تحت راية الحزب الديمقراطي.

في المقابل، كانت لين أرونبرج من محبي ترامب منذ ظهوره في برنامج "المتدرب"، وتمتلك كلبة بـ3 أرجل اسمها إيفانكا، وتقول إن زوجها كان يعرف رجل الأعمال منذ سنوات.

وأضافت "كنت أمشي على السجادة الحمراء، وهو يتسلل عبر الشجيرات"، متذكرة صورا شخصية التقطتها مع الرئيس المستقبلي وزوجته ميلانيا ترامب، في حين كان زوجها "يختبأ ويتوارى عن أنظار المصورين".

وتابعت: "طلب مني عدم التقاط الصور، ولا يريدني أن أنشرها، فلم أستمع له"، ونشرت على صفحتي على فيسبوك عدة صور مع ميلانيا ترامب، وصورة وأنا أتحدث مع الرئيس المقبل في القاعة المزينة بالذهب ليلة رأس السنة قبل 3 أسابيع من انتقاله إلى البيت الأبيض.

وأشارت إلى أنها بعد أن نشرت تلك الصور، تلقى زوجها مكالمات هاتفية مزعجة من أنصاره يدعونه، لعدم نشر صور ترامب أو ميلانيا، لكنها قالت إنها سترفض تلك الطلبات.


تعليقات