سياسة

دعوى قضائية ضد إدارة ترامب بسبب احتجاز أطفال

الأربعاء 2018.2.21 06:22 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 494قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

أقام اتحاد الحريات المدنية في نيويورك، الثلاثاء، دعوى قضائية أمام محكمة مانهاتن الاتحادية ضد المسؤولين بإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بسبب ما وصفته باحتجاز أطفال مهاجرين لفترة طويلة.

وذكر الاتحاد، في حيثيات الدعوى، أن التحولات التي طرأت على سياسة الحكومة الأمريكية في الآونة الأخيرة هي السبب في احتجاز الأطفال دون وجه حق. 

ويسعى اتحاد الحريات المدنية إلى تمثيل مجموعة من الأطفال المحتجزين -قُدر عددهم بـ40 طفلا- لدى مكتب إعادة توطين اللاجئين في نيويورك.

 من جهتها، رفضت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية، التعليق على الاتهامات الموجهة في الدعوى.

كان ترامب قد جعل مسألة الحد من الهجرة وطرد المهاجرين المقيمين في الولايات المتحدة بصورة غير قانونية محور برنامجه.

 يشار إلى أن سلطات الهجرة اعتقلت معظم الأطفال المحتجزين لدى مكتب إعادة توطين اللاجئين بعد دخول البلاد بصورة غير قانونية بدون رفقة شخص بالغ.

وبموجب القانون الاتحادي، فإنه يفترض الإفراج عن الأطفال الذين لهم أقارب في الولايات المتحدة مؤهلون لرعايتهم، لحين البت في قضاياهم المتعلقة بالهجرة.

تعليقات