سياسة

تونس تعزي مصر في ضحايا حريق محطة القطارات

الخميس 2019.2.28 04:54 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 469قراءة
  • 0 تعليق
حادث محطة القطارات بالقاهرة أدى لوقوع ضحايا

حادث محطة القطارات بالقاهرة أدى لوقوع ضحايا

بعث الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، الأربعاء، برقية تعزية إلى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، عبّر فيها عن خالص تعازيه وصادق مواساته في ضحايا الحريق، الذي اندلع في محطة القطارات الرئيسية بميدان رمسيس بالقاهرة، وأسفر عن وقوع ضحايا ومصابين.

وأعرب الرئيس السبسي عن بالغ تأثره بالحادث، الذي أدى لسقوط ضحايا عدد من المواطنين المصريين، مقدما أحرّ التعازي وأصدق عبارات التعاطف والمواساة للرئيس السيسي.

وعبرت عدد من المنظمات التونسية عن مواساتها لمصر بعد الحادث الأليم الذي وقع الأربعاء، إضافة لتعاطف واسع على شبكات التواصل الاجتماعي مع عائلات الضحايا.

ولقي 20 شخصا مصرعهم وأصيب نحو 40 آخرين في حصيلة رسمية لحريق اندلع، الأربعاء، في محطة قطارات مصر بالقاهرة.

وقرر البرلماني المصري محاسبة المسؤولين عن هذا الحادث، وأصدر بيانا جاء فيه "إنه سيتخذ الإجراءات الدستورية كافة، والتي تنص عليها اللائحة لمحاسبة المسؤولين عن الحادث، وسيستدعي المسؤولين في جلساته المقبلة لمحاسبة من يقف وراء الكارثة".

وكلف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الحكومة بسرعة التحرك لبحث الأسباب التي أدت للحادث، ومحاسبة المسؤول وتوفير الرعاية الكاملة للمصابين.

وأعلن مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، قبول استقالة وزير النقل هشام عرفات على خلفية الحادث.

وقال بيان صادر عن وزارة النقل المصرية إن الحريق اندلع جراء اصطدام جرار أحد القطارات بصدادة حديدية برصيف 6 بالمحطة الرئيسية، التي تقع وسط القاهرة، وتشهد توافد الآلاف يوميا، حيث تربط بين العاصمة وجميع الأقاليم المصرية.

تعليقات