سياسة

قضايا فساد تلاحق أحد مرشحي أردوغان بالانتخابات المحلية

الخميس 2019.2.7 08:11 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 372قراءة
  • 0 تعليق
حيل أردوغانية للفوز بانتخابات المحليات التركية

حيل أردوغانية للفوز بانتخابات المحليات التركية

يستعد أحد مرشحي حزب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لخوض الانتخابات المحلية المقبلة، للمثول أمام المحكمة بعد اتهامه بالفساد. 

وبحسب ما ذكره الموقع الإلكتروني لصحيفة "بر غون"، فإن خليل إبراهيم أشغين، مرشح حزب العدالة والتنمية الحاكم، لخوض الانتخابات المحلية المقبلة على مقعد رئيس بلدية مدينة جوروم، عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته، شمالي البلاد متهم في قضايا فساد.

المرشح أشغين وجهت له تهم "التحايل للإضرار بالمؤسسات والهيئات العامة"، و"التزوير في أوراق رسمية"، و"إعداد وثائق منافية للواقع".

ومن المنتظر أن يمثل المرشح المتهم أمام محكمة الجنايات الأولى في جوروم، يوم 12 فبراير/شباط الجاري.

ويشارك في الانتخابات 13 حزبا يتقدمها الحاكم "العدالة والتنمية"، الذي يخوض تلك الانتخابات بالتحالف مع حزب "الحركة القومية" المعارض.

تعد هذه الانتخابات هي الأولى من نوعها في ظل نظام الحكم الرئاسي، بعد أن استحوذ رجب طيب أردوغان على سلطات تنفيذية واسعة بعد نجاحه في الانتخابات العامة التي أجريت في يونيو/حزيران الماضي، والتي تبعها إصدار قوانين جمعت السلطات في يدي الرئيس وحده.

كما تأتي تلك الانتخابات على وقع أزمة اقتصادية كبيرة تشهدها تركيا بسبب السياسات الخاطئة التي تنفذها حكومة حزب "العدالة والتنمية"، والتي حققت من قبل نموا اقتصاديا مدويا مولته الديون والمشروعات الإنشائية، وهو نمو حذر اقتصاديون من أنه غير مستدام.

تعليقات