اقتصاد

تركيا تلهث وراء التضخم

الجمعة 2018.6.8 03:12 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 145قراءة
  • 0 تعليق
نائب رئيس الوزراء التركي محمد شيمشك

نائب رئيس الوزراء التركي محمد شيمشك

ما زالت تركيا تسعى للسيطرة على التضخم، الذي سجل مستويات غير مسبوقة تؤرق حكومة إسطنبول قبل الانتخابات المقرر إجراؤها في 24 يونيو/حزيران الجاري. 

قال محمد شيمشك، نائب رئيس الوزراء التركي، الجمعة، إن أولوية تركيا هي خفض التضخم إلى خانة الآحاد ومعالجة اختلالات كلية مثل عجز ميزان المعاملات الجارية.

أدلى شيمشك، الوزير المكلف بالإشراف على الاقتصاد، بتلك التصريحات على "تويتر" بعد يوم من قرار البنك المركزي رفع أسعار الفائدة أكثر من المتوقع، 1.25 نقطة مئوية، لاحتواء التضخم الذي سجل 12.15% الشهر الماضي.

وقرر البنك المركزي التركي في اجتماعه أمس الخميس، رفع سعر الفائدة الرئيسي بواقع 125 نقطة أساس إلى 17.75%، ليواصل تشديد السياسة النقدية عقب زيادة كبيرة للفائدة الشهر الماضي بعد ارتفاع التضخم.

وذكر البنك المركزي التركي في بيان، بعد آخر اجتماع مقرر للجنة السياسة النقدية بالمركزي قبل الانتخابات العامة التي تُجرى في 24 يونيو/حزيران الجاري "على الرغم من الآفاق المعتدلة لأوضاع الطلب، فلا تزال المستويات المرتفعة للتضخم وتوقعاته تشكل مخاطر على اتجاه التسعير.. لذا، قررت اللجنة تشديد السياسة النقدية أكثر لدعم استقرار الأسعار".

ولا يبدو أن المؤشرات الاقتصادية التركية تتجه نحو التحسن والعودة لنسق متوازن خلال الفترة المقبلة، مع ظهور تقارير دولية ومحلية تذكي نار الأزمة، مثل التضخم وارتفاع عجز التجارة الخارجية، وهبوط البورصة المحلية.


تعليقات