فن

ضجة كبيرة على تويتر بسبب حبس خيري رمضان

الإثنين 2018.3.5 11:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 164قراءة
  • 0 تعليق
الإعلامي خيري رمضان

الإعلامي خيري رمضان

أثارت الأزمة الأخيرة التي مر بها الإعلامي المصري خيري رمضان ضجة بين المشاهير وجموع رواد موقع التدوينات الصغيرة "تويتر" منذ أمس الأحد وحتى بعد الإفراج عنه بكفالة اليوم الاثنين.

وعبر المؤيدون للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي عن سعادتهم لقرار معاقبة خيري رمضان واعتبروه قرارا صائبا يجب أن ينفذ على أي أحد يتطاول على أفراد الجيش المصري وأفراد الشرطة المصريين، في حين فسر بعضهم ما حدث على أنه تطبيق عملي لتصريح الرئيس عبدالفتاح السيسي الأخير، والذي أكد فيه لى أن الدولة المصرية ستضرب بيد من حديد على يد كل من يتطاول على الجنود الشرفاء.


وبشكل عام أكد المؤيدون أن معاقبة خيري رمضان إنذار لكل الإعلاميين حتى يتحققوا من معلوماتهم قبل إذاعتها، وأنه أيضا دليل على أنه لا يوجد أحد فوق القانون حتى المشاهير.

وجاء دعم وتضامن زملاء خيري رمضان من الإعلاميين مثل الإعلامي عمرو أديب وزوجته لميس الحديدي، الذي يعد خيري رمضان أحد أصدقائهم المقربين، إذ وجه عمرو أديب أمس نداء لوزارة الداخلية لتقبل اعتذار خيري، ووصف الأمر بأنه أزمة تحدث أحيانا بين أفراد العائلة الواحدة، في حين طالبت لميس الحديدي نقيب الصحفيين المصريين باتخاذ موقف، باعتباره صحفيا مصريا وعضو نقابة.

تعليقات