اقتصاد

الإمارات تتقدم 12 مركزا بالتقرير السنوي لمعهد الاقتصاد والسلام الدولي

الأربعاء 2018.6.6 11:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 139قراءة
  • 0 تعليق
 الإمارات بالمركز 45 عالمياً والثاني إقليمياً ضمن مؤشر GPI السنوي

الإمارات بالمركز 45 عالمياً والثاني إقليمياً ضمن مؤشر GPI السنوي

 تقدمت دولة الإمارات العربية المتحدة 12 مركزاً ضمن تقرير مؤشر السلام العالمي "GPI" السنوي، الصادر عن معهد الاقتصاد والسلام الدولي. 

واحتلت الإمارات المركز 45 عالمياً والثاني إقليمياً ضمن ذلك المؤشر بالرغم من الأوضاع المتردية في الشرق الأوسط التي تعتبر أكثر مناطق العالم خطورة.

يذكر أن صحيفة نيويورك تايمز كانت قد ذكرت أن أصحاب الملايين الذين يهجرون الهند وروسيا وتركيا يجدون الملاذ الآمن والوجهة الأنسب لهم في كندا وأستراليا والإمارات بفضل استقرارها وشهرة دبي.

وأضافت الصحيفة: " استقبلت الإمارات في 2017 نحو 5 آلاف مليونير جديد، وهو أكبر معدل زيادة في العالم في نسبة أصحاب الملايين".

وكان تقرير متخصص قد وضع دولة الإمارات العربية المتحدة ضمن الدول الأعلى في جذب رؤوس الأموال حول العالم خلال العام 2016.

وصنف موقع "فيجوال كابيتاليست" الكندي المختص بمراقبة حركة رؤوس الأموال حول العالم في تقرير له أكبر 5 دول على المستوى الدولي في استقطاب رؤوس الأموال.

وجاءت الإمارات وأستراليا والولايات المتحدة وكندا ونيوزيلندا ضمن أعلى الدول في استقطاب رؤوس الأموال والاستثمارات الدولية خلال عام 2016،

وذكر الموقع، أن الإمارات جاءت في المرتبة الأولى إقليمياً وفي آسيا في جذب الأثرياء، مضيفاً: "استطاعت جذب أكثر من 5000 من رؤوس الأموال العالمية للاستثمار خلال عام 2016 فقط، بزيادة قدرها 67% عن عام 2016، مما يضعها في المرتبة الرابعة عالمياً في مجال جذب الاستثمار".


تعليقات