سياسة

سفير الإمارات بمصر: الحديدة تتحرر بطلب من الحكومة الشرعية

الخميس 2018.6.14 03:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 304قراءة
  • 0 تعليق
المهندس جمعة مبارك الجنيبي سفير الإمارات في مصر

المهندس جمعة مبارك الجنيبي سفير الإمارات في مصر

أكد المهندس جمعة مبارك الجنيبي، سفير الإمارات في مصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، أن عملية تحرير ميناء الحديدة بالساحل الغربي لليمن، جاءت بناء على طلب من الحكومة اليمنية الشرعية، واستنادا إلى قرارات مجلس الأمن الدولي. 

وأكد الجنيبي أن العملية تهدف إلى إعادة الأمن والاستقرار إلى الميناء بما يسهم بشكل كبير في تخفيف آثار الأزمة الإنسانية في اليمن، إضافةً إلى إعادة الزخم إلى العملية السياسية المتوقفة حاليا بعد سيطرة الشرعية على آخر الموانئ المتبقية بأيدي الحوثيين بعد أن استعادت ميناءي المخا وميدي.

وأشار السفير الإماراتي إلى أن تحرير الميناء سيشكل ضربة قاضية للمليشيات الحوثية التي تستخدمه لجميع الأعمال غير المشروعة، ويقطع شريان إمدادها بالأسلحة الإيرانية التي تستخدمها ضد الشعب اليمني.

كما أن تحرير الميناء يعد خطوة مهمة للغاية من أجل توسيع رقعة الشرعية واستعادة أمن الملاحة وتجفيف منابع التهريب للمليشيات الموالية لإيران.  

وحذر سفير الإمارات بالقاهرة من استغلال مليشيات الحوثي ميناء الحديدة لإطالة أمد الحرب خاصة في ضوء استخدام الميناء في تهريب الأسلحة والصواريخ الباليستية الإيرانية إلى داخل الأراضي اليمنية لاستهداف وتهديد أمن السعودية.

وأضاف السفير أنه على الرغم من جهود الأمم المتحدة منذ أكثر من عام للتفاوض من أجل التوصل إلى حل لقضية ميناء الحديدة، فإن المليشيا الحوثية قد أعلنت مراراً وتكراراً رفضها المقترحات الأممية بتسليم الميناء إلى طرف ثالث.

ولفت إلى أنه في ضوء استمرار رفض الحوثيين قبول أي حل سياسي، لم يعد أمام قوات التحالف العربي المدافعة عن الشرعية في اليمن خيار سوى اللجوء إلى استخدام القوة العسكرية لضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى أبناء الشعب اليمني، ورغبة في إعادة الأمن والاستقرار الغائبين بسبب ممارسات المليشيا الحوثية في الأراضي اليمنية.


تعليقات